وبما أن الحدث الرئيسي في الأيام الحالية، هو مونديال روسيا 2018، وهذه الفترة تشهد كافة الدول منتخباتها وهي تصارع من أجل التأهل لكأس العالم في روسيا، وفي ظل صخب الأحداث في الشارع الكروي، تأتي الصحافة الارجنتينية كالمعتاد بتحميل أى إخفاق للمنتخب الأرجنتيني على كتف لاعبه الأشهر والأمهر على الاطلاق ليونيل ميسي، فبعد تعادل الأرجنتين مع فنزويلا في التصفيات المؤهلة لكأس العالم روسيا 2018، بدأت الصحف الأرجنتينية يتوجيه اللوم إلى ميسي بشكل مباشر وغير مباشر، وأيضا كان من المتوقع فوز الأرجنتين، وذلك بسبب فوز الارجنتين بكل المباريات التي جمعتها مع فنزويلا، كما أن فنزويلا ليس بالفريق القوي فإنه يتذيل مجموعته ولم يحقق اي انتصار يذكر خلال جولات التصفيات، بالإضافة إلى أن هذا التعادل يجعل من المنتخب الأرجنتيني خارج المراكز المباشرة للتأهل للمونديال، وذلك بسبب أن الأرجنتين الآن في المركز الخامس في التصفيات، وهي بعيدة عن المراكز الأربعة الأولى التى تؤهلها مباشرة إلى روسيا 2018

انتقاد الصحف الأرجنتينية لـ ليونيل ميسي

وفي وسط الغضب العارم الذي حل بالأرجنتين عقب هذا التعادل المخيب للآمال، بدأت الصحف الأرجنتينية بمهاجمة اللاعب ليونيل ميسي، حيث كان عنوان صحيفة أوليه، وهى تعتبر الصحيفة رقم واحد في  الوسط الرياضي داخل الاراضي الارجنتينية، وكان عنوانه المتصدر هو ” الأفضل يجب أن يكون فعالا وحاسما”، والمقصود بالأفضل ميسي، وأضافت أن في بداية المباراة كانت بداية ميسي تبعث الكثير من الأمل، ولكن لم يستمر طويلا مع مرور الوقت بدأ دوره في الاختفاء، وكان مثله مثل أى لاعب آخر، وهذا ليس جيد بالنسبة للاعب في حجم وقيمة الليو، بينما صحيفة كلارين التي تكلفت بنشر تصريحات المدير الفني للمنتخب الأرجنتيني خورخي سامباولي، التي قال فيه أن الوضع سيء جدا، وأنه مستاء من الأداء العام للفريق، أما بالنسبة لصحيفة لاناسيون كتبت أن كل شيء في المنتخب الأرجنتيني سيء، وخاصة الأداء الهجومي للفريق.

اقرأ أيضا: