ظهرت الفنانة اللبنانية الفنانة “أمل حجازي” في شكل وزي جديد ومختلف عما تعودنا عليه طيلة حياتها الفنية حيث ظهرت ولأول مرة وهي مرتدية الحجاب، فقد تم تداول صور لها وهي مرتدية الحجاب على مواقع التواصل الإجتماعي”فيسبوك” و موقع تبادل الصور “انستجرام”.

رد فعل الجمهور:

وانقسمت ردود الأفعال فيما بينها حيث ابدى البعض إعجابه بهذه الطلة الجديدة والمبهجة، وأبدى الآخر استغرابه على هذا القرار والتنفيذ السريع له، وأصدر آخرين كلمات السخرية اللاذعة دون احترام لمشاعر إنسانة قبل أن تكون فنانة، إلا أن هناك من سخر من فكرة الحجاب نفسها.

رد فعل “أمل حجازي” على التعليقات:

اما عن رد فعل الفنانة “أمل حجازي” على جمهورها وعلى هذه التعليقات فقد قالت أنها ستضطر تتكلم باللهجة اللبنانية حتى تستطيع التعبير عما بداخلها، وبدأت حديثها بإصدار كلمات الشكر والاعتزاز والتقدير إلى محبيها الذين دعموها وأثنوا على قرارها بارتداء الحجاب داعية الله لهم، وجاء ردها على التعليقات التي كان فيها سخرية شديدة من قرار ارتداء حجابها، ان القرار لم يأخذ منها وقت في التفكير وإنما كانت تفكر فيه منذ زمن معتزمة ارتداؤه، وأنها لم تفكر سوى عشر دقائق ثم اتخذت الخطوة مباشرة دون الرجوع في التفكير لذا لن تفكر في هذه التعليقات الهجومية لأنها سعيدة جدا بهذا القرار، كما أشارت الفنانة “أمل حجازي” إلى أنها تعرف جيدا من يرغب في تشويه صورتها ويرفض حجابها، ووجهت لبعض التعليقات أنها تعرف من هم حتى ولو يشاركون التعليق بأسماء وهمية إلا أنها تعرفهم ولكنها لا ترغب في ذكر أسمائهم لعدم أهميتها.، كما قالت أنها ستضطر لمقاضاة من سخر من هذا الرمز الديني.

قرار العودة إلى الفن :

أما عن قرار ترك الفن والغناء أو الاستمرار فيهم، فقد جاوبت الفنانة “أمل حجازي” على هذا الأمر قائلة إنها لن تترك الفن ولا الغناء وإنما ستنهي علاقتها بالاغاني العاطفية فقط وتتجه إلى الأغاني الدينية والإنسانية التي تحمل معنى إنساني.

نتمنى للفنانة القديرة التوفيق في حياتها