تحتفل حقوق القاهرة بمرور 150 عام علي إنشائها وذلك لأن حقوق القاهرة تأسست عام 1868 أي أنها تعتبر أقدم من جامعه القاهره حيث انا كان يطلق عليها مدرسة الإدارة والألسن في أول إنشائها ومن ثم تم انفصال مدرسة الالسن كمدرسه بمفردها وتم اطلاق اسم ثان علي كليه الحقوق بإسم مدرسة الحقوق الخديوية حيث انها كانت مدرسة لدراسة القانون ورجوع الحقوق لأهلها وكانت تعتبر من مدارس الصفوة حيث لايستطيع احد ان يدخل هذه المدرسة الا أبناء الباشوات والبهوات والصفوة ف المجتمع فقط.

وعندما تم إنشاء جامعة القاهرة تم انضمام مدرسة الحقوق إلى الجامعة في عام 1925 بإسم كلية الحقوق بوضعها الحالي الموجودة عليه وكانت ايضا من كليات القمة مثل كليات الطب في وقتنا الحالي ويدخلها من يحصل علي مجموع عالي او من ابناء الصفوة فى المجتمع وتعتبر كلية الحقوق من الكليات الهامه في المجتمع إلى وقتنا هذا رغم تخرج عدد كبير منها من الطلاب حتى أطلقوا عليها كلية الشعب ولكن كلية الحقوق تخرج القضاة ومن يعملون بالنيابة والشؤون القانونية ومناصب هامة جدا.

حقوق القاهرة بمرور 150 عام علي إنشائها ..حقوق القاهره أقدم من جامعة القاهرة

وقد صرح الأستاذ الدكتور عبد المنعم زمزم وكيل الكلية لشؤون الطلاب إلى أن الكلية تحتفل في هذه الاونه بمرور 150 عام علي انشاءها وأنها تعتبر أقدم من جامعة القاهرة نفسها وأنهم يعتزمون علي إقامة حفل بهذه المناسبة ليدل علي عراقة الكلية وجذرها الراسخ في التعليم منذ فترة كبيرة.

وقد صرح وكيل الكلية لشؤون الطلاب ايضا انهم يعتزمون علي الاتفاق مع شركة كبيرة حتى يتم عمل حفلات وندوات ثقافية كبيرة علي مدار العام في الكلية حتى يتثقف الطلاب بهذه الحفلات والندوات وعلى صدد ايضا عمل دعوي للأدباء والمثقفين لحضور هذه الحفلات حتى يكون هناك تواصل مع الشباب ايضا ويكون هناك قدرة للشباب علي إخراج مواهبهم في تلك الحفلات والمؤتمرات