قرر وزير التربية والتعليم الدكتور طارق شوقي بإلغاء الشهادة الابتدائية لتصبح شهادة نقل مثل باقي الشهادات ولا يوجد شهاده الا بعد انتهاء مرحلة التعليم الاساسي اي الشهاده الاعداديه فقط وتعتمد الشهادة الابتدائية فقط علي التقييم وتكون الامتحانات قاصرة علي الاداره التعليميه وتشكيل لجان من المدرسه ولا تعتد بمرحلة الصف الابتدائي شهادة بل هي سنة نقل فقط وتقتصر امتحانات النقل من الصف الثاني الابتدائي الي الصف الثاني الاعدادي علي المدرسة فقط وليست الاداره.

واضاف ايضا الوزير بأنه بصدد وضع مواد أجنبية أخرى في المرحله الاعداديه وستكون هذه المواد اختياريه وليست اجباريه كمادة الفرنساوي والايطالي والالماني لتزيد من ثقافة التلاميذ ويكونوا قادرين علي معرفة اللغات والتعلم من الثقافات الاخرى, واضاف ايضا انه سوف يتم هيكلة جميع المواد الأخرى ونقل بعض المواد من أنها مواد ثانوية الي وضعها كمواد أساسية كمادة التربية الفنية لتنمية الموهبة عند التلاميذ وجعلهم يهتمون بالفن وتقديره.

إلغاء الشهادة الابتدائية بقرار من وزير التربية والتعليم الدكتور طارق شوقي

وأكد شوقي أنه لابد من وضع مادة تكنولوجيا المعلومات من المواد الأساسية وجعلها مادة تضاف للمجموع لان في ظل هذا التطور التكنولوجي لابد من جعل التلاميذ من مواكبة هذا التطور السريع و جعلهم يقدرون علي إفادة الدولة ووضعها علي خريطة هذا التطور لأن المستقبل في يد من يملك التكنولوجيا ولابد من جعلهم يتعلمون كل شئ عن الكمبيوتر والانترنت وكيفيه الوصول الي استخدام الانترنت الاستخدام الأمثل في الوصول للمعلومه الصحيحه وكيفية التعلم منه والاستفاده منه.

وصرح الدكتور رضا حجازي رئيس قطاع التعليم أنه تم الموافقة من قبل المجلس الاعلي للتعليم قبل الجامعي علي كل ما صرح به وزير التربية والتعليم الدكتور طارق شوقي باعتبار مادة التربية الفنية مادة أساسية وكذلك وضع لغة اختيارية ثانيه مثل الفرنسي والالماني والايطالي وكذلك أيضا اعتبار مادة الحاسب الالي وتكنولوجيا المعلومات ماده اساسيه ووافق المجلس ايضا علي جعل الشهاده الابتدائيه شهاده نقل وجعلها سنه تقييم وليست سنة شهادة وبذلك جعل جمع السنوات من السنة الثانية الابتدائيه الي الصف الثاني الاعدادي نقل وبذلك تكون الشهاده الاعداديه هي الشهاده الوحيده في مرحلة التعليم الأساسي.