أوضح البيان الذي أصدرته القوات المسلحة المصرية في وقت سابق من صباح اليوم الأربعاء، أنها قامت باستكمال العملية العسكرية الأمنية المشتركة التي يتم تنفيذها خلال هذه الأيام، للقضاء على أفراد الجماعة الإرهابية التي كانت مستهدفة في الحملة الأمنية في عملية الواحات الأخيرة، وجاء ببيان القوات المسلحة: “أنه استمرارا للجهود التي تبذلها القوات المسلحة في ملاحقة جميع العناصر الإرهابية التي هربت من الضربة الجوية التي نفذتها القوات المسلحة أمس الثلاثاء”.

وأضاف البيان: “أن القوات الجوية ااتابعة للقوات المسلحة المصرية، وبالتعاون مع قوات الصاعقة وقوات الشرطة، قامت بحصار وتتبع عناصر التشكيل الإرهابي، في المنطقة الصحراوية الواقعة غرب مدينة الفيوم، كما نجحت القوات الأمنية المشتركة في القضاء على جميع عناصر التشكيل الإرهابي الموجودة بالمنطقة، من خلال تنفيذ هجمة جوية دقيقة، كما استمرت المجموعات القتالية في تمشيط المنطقة بجميع دروبها الصحراوية، وذلك بعد توفر غطاء جوي لهم”.

تجدر الإشارة إلى أن القوات المسلحة والشرطة قد أعلنوا أمس الثلاثاء، عن نجاحهم في الثأر لشهداء الشرطة الذين استشهدوا على يد أفراد الجماعة الإرهابية، على طريق الواحات، وذلك بعد التوصل إلى أماكن اختبائهم وصدور الأوامر من القيادة العامة للقوات المسلحة بمهاجمتهم، حيث عثر عليهم في منطقة صحراوية غرب مدينة الفيوم، وقد أسفرت الحملة الأمنية عن تدمير ثلاث عربات دفع رباعي كانت محملة بكميات كبيرة من الأسلحة والذخيرة ومواد شدبدة الإنفجار، كما نجحت الحملة في تصفية عدد كبير من أفراد التشكيل الإرهابي.