أعلن المستشار “مصطفى عبد الغني” رئيس النيابة الكلية بمحافظة السويس، تحت إشراف المحامي العام لنيابات محافظة السويس، قراره بحبس كلا من: “مجدى . م” مدير إدارة الشئون المالية في البنك الزراعي بمحافظة السويس ، و “هانم . أ” وهو مراقب جميع العمليات المصرفية في البنك الزراعي بالسويس ، لمدة خمسة عشر يوما على ذمة التحقيقات.

كانت النيابة العامة قد وجهت تهم بالاستيلاء على أموال عملاء البنك إلى المتهمين، حيث اتهمتهم النيابة بسرقة 6 مليون جنيه مصري، من أموال عملاء البنك المودعة في حساباتهم الخاصة، كما اتهمتهم النيابة العامة بالاتفاق فيما بينهم على مشاركة الأموال المسروقة، والاستيلاء عليها.

جاءت بداية الواقعة عند تلقي اللواء علي سلطان مدير مباحث الأموال العامة في وزارة الداخلية، إخطار من رئيس فرع مباحث الأموال العامة في مدن قناة السويس الثلاث ومنطقة شبه حزيرة سيناء، العقيد هشام نور ، بفيد بقيام عدد من الموظفين لدى البنك الزراعي بمحافظة السويس ، وهم “مجدى . م” مدير إدارة الشئون المالية في البنك الزراعي بمحافظة السويس ، و “هانم . أ” وهو مراقب جميع العمليات المصرفية في البنك الزراعي بالسويس، بسرقة مبلغ 6 ملايين جنيه مصري من حسابات المودعين بالبنك والإستيلاء عليها.

وأمرت النيابة العامة بإجراء التحريات من قبل المباحث في الواقعة محل التحقيق، وأثبتت تحريات المباحث أن الواقعة صحيحة، وأن المتهمين قاموا بسرقة المبلغ المذكور بالاتفاق بينهم، وبيتوا النية لقسمة هذا المبلغ سويا، كما أظهرت التحريات المحاولات التي قام بها المتهمان لمحو أى أثر للجريمة.