بعد قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بالأمس الأربعاء الموافق 6 من شهر ديسمبر والذي أعلن فيه نقل السفارة الأمريكية من مدينة تل أبيب الإسرائيلية إلى مدينة القدس المحتلة إقرارا منه بجعل مدينة القدس العاصمة الرسمية لدولة إسرائيل، حيث سادت حالة من الغضب الشديد لدى الشعوب العربية وخاصة البلاد الإسلامية في مختلف أنحاء العالم، قرر المواطنين الفلسطينيين الاحتشاد في الميادين والشوارع الرئيسية في دولة فلسطين وبدء الاعتصامات والمظاهرات تنديدا بهذا القرار الغاشم، حيث بدأت التظاهرات اليوم الخميس منذ الصباح والتي ما زالت مستمرة حتى الآن حيث كان لها نتائج قاسية على المواطنين الفلسطينيين، لمعرفة نتائج المظاهرات تابعوا السطور التالية

نتائج المظاهرات الفلسطينية اليوم :

  • أصيب عدد كبير من المواطنين الفلسطينيين في مظاهرات اليوم نتيجة للمواجهات العنيفة بين الطرف الفلسطيني وقوات الإحتلال الإسرائيلي، حيث أصيب أكثر من 108 مواطن فلسطيني برصاص قوات الإحتلال والغازات الخانقة في مناطق متفرقة من الضفة الغربية والقدس، والحدود الشرقيه أيضا لقطاع غزة.
  • أصيب في قطاع غزة تحديدا حوالي 30 مواطن فلسطيني وكلها إصابات طفيفة تم معالجتها ميدانيا كما أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية.
  • أما في الضفة الغربية والقدس المحتلتين فقد تعامل الهلال الأحمر الفلسطيني مع حوالي 108 حالات إصابة تتراوح بين الطفيفة والقوية.
  • زادت أيضا المواجهات العنيفة في مناطق متفرقة على حاجز حواره ومنطقة النبي صالح، كما اشتدت في شمال الضفة في مناطق بيت لحم وطولكرم ونابلس والبيرة، وفي جنوب قطاع غزة أيضا في مدينة خانيونس في المنطقة الحدودية للمدينة تحديدا.
  • أما في القدس المحتلة فزادت المواجهات وأصبحت أكثر عنفا حيث تم حرق وتدنيس العلم الإسرائيلي وخاصة في بلدة شعفاط، وعلى باب العمود، وعلى مدخل قلنديا.

ونتيجة للمواجهات العنيفة تم إحراز عدد من  الإصابات الكبيرة كما سبق الإشارة، إلا أن الهلال الأحمر الفلسطيني أكد وجود حالة خطيرة مصابة بطلق ناري في منطقة البطن، وحالة أخرى لإصابة طفل برصاصة مطاطية في منطقة الرأس في شعفاط شرق القدس نتيجة للمواجهات العنيفة بين الطرفين، و 7 من الشباب الفلسطيني مصاب برصاص قوات الإحتلال الإسرائيلي.

هذا وتستمر المواجهات العنيفة بين قوات الإحتلال الإسرائيلي وبين المواطنين الفلسطينيين، ويتابع موقع رؤية مصر كل التطورات في القضية الفلسطينية.