يواصل الفنان مصطفى شعبان هذه الفترة جهوده هو وطاقم عمل مسلسله الجديد “أيوب” والمقرر الإنتهاء منه وعرضه خلال شهر رمضان المبارك لهذا العام 2018، حيث انتهى من أداء معظم مشاهد المسلسل حيث كانت معظم المشاهد داخل السجن وبعضها الآخر داخل فيلا باهر في الشيخ زايد وبعضها الآخر في شوارع مصر التي اختارها مخرج العمل الفني بعناية للتلائم وأحداث المسلسل.

يعتبر هذا العمل الفني الدرامي الذي يقوم الفنان مصطفى شعبان بأداء دور البطولة فيه “أيوب” عملا مختلفا عن الأعمال الدرامية التي سبق للفنان مصطفى شعبان القيام بها في السنوات الماضية خلال شهر رمضان والتي كانت محل انتقاد كبير له حيث تشابهت في سياقها مثل مسلسل “الزوجة الرابعة” ومسلسل “أبو البنات” ومسلسل “مولانا” والذين إذا اختلفت قصة وسيناريو كلا منهم إلا أنهم تجمعوا في شخصيات مشابهة لبعضها وهي شخصية “محب النساء صاحب النزوات”.

الجدير بالذكر أن هذا العمل الفني الذي هو بصدد القيام بعرضه في رمضان المقبل “مسلسل أيوب” مختلف تماما في القصة والحوار وسمات الشخصية أيضا حيث يقوم الفنان مصطفى شعبان بأداء دور “أيوب” ذلك الشاب المكافح الملتحي الذي ظلمه المجتمع كثيرا ويدخل السجن، حيث قام الفنان مصطفى شعبان بتربية لحيته وتنحيف جسمه كثيرا حتى يتلائم وشكل الشخصية.

يذكر أن مسلسل أيوب يقوم بأداء دور البطولة فيه الفنان مصطفى شعبان ويشاركه في التمثيل عدد كبير من نجوم الفن مجموعة كبيرة من الفنانين منهم آيتن عامر وهنا الزاهد ومحمد لطفى وميريهان حسين ومحمد دياب وزكى فطين عبد الوهاب وحسن حسني والمسلسل من إنتاج تامر مرسى، وإخراج المخرج العبقري أحمد صالح.

سوف يتابع موقع رؤية مصر الفترة المقبلة كل جديد في الأعمال الفنية ليوافيكم بكل التطورات على الساحة الفنية.