قامت مديرية الصحة بمحافظة الدقهلية تحت إشراف من وكيل وزارة الصحة والسكان الدكتور “سعد مكي” بتدشين حملة طبية من أجل فحص المواطنين ضمن مبادرة رئيس جمهورية مصر العربية “عبدالفتاح السيسي” الهادفة للقضاء على فيروس سى 2020 حيث بدأت أولى فعاليات إطلاق المبادرة اليوم.

وقد بدأت فعاليات المبادرة من المركزي التالية “مركز منية النصر، ومركز بلقاس والقرى التابعة لهم، وأكد الدكتور “سعد مكي” أن المبادرة هي عبارة عن عمل مسح شامل لجميع المواطنين القاطنين بالقرى والمدن التابعة لمحافظة الدقهلية للتأكد من عدم إصابتهم بفيروس سي.

وأوضح الدكتور سعد مكي في حالة أن تم اكتشاف شخص مصاب بفيروس سي يتم صرف العلاج له بالمجان على نفقة الدولة المصرية، وأشار أنه تم اختيار محافظة الدقهلية بالتحديد من أجل الانضمام إلى مبادرة السيد الرئيس الهادفة إلى القضاء على فيروس سى 2020 من ضمن سبعة عشر محافظة من محافظات جمهورية مصر العربية الأخرى.

فعاليات الحملة الطبية للقضاء على فيروس سي بالدقهلية

وأعلن الدكتور “سعد مكي” أن الحملة الطبية تتكون من أربعة سيارات، السيارة الأولى تعمل على تسجيل أسماء المواطنين الذين سوف يتم فحصهم من قبل الحملة الطبية المدرجة في محافظة الدقهلية، أما السيارة الثانية فهي سيارة التحاليل الخاصة بإجراء التحاليل الطبية الخاصة باكتشاف مرض فيروس سي.

وأضاف الدكتور سعد مكي أن السيارة الثالثة من سيارات الحملة الطبية هي التي يتم فيها توقيع الكشف الطبي على المواطنين، أما السيارة الرابعة فهي السيارة المخصصة لصرف العلاج بالمجان في حالة اكتشاف حالة مصابة بفيروس سي.

وأوضح الدكتور سعد مكي أنه قد تم فحص ما يقارب من ستمائة مواطن مصري في محافظة الدقهلية وجاري العمل على استكمال جميع الفحوصات على باقي المواطنين في جميع أنحاء المحافظة.

وأكد الدكتور سعد مكي أن الحملة الطبية تستهدف علاج خمسة وأربعين مليون مواطن على مستوى محافظات جمهورية مصر العربية من أجل عمل مسح شامل لحوالي خمسة عشر مليون مواطن مصري كل عام.