أبلغ أهالي منطقة الوليدية غرفة النجدة بعثورها على جثة سيدة مذبوحة داخل شقتها في منطقة الوليدية دائرة قسم ثاني أسيوط ولم يتم التعرف بعد على الجاني الذي قام بارتكاب الجريمة أو على السبب وراء ارتكاب هذه الجريمة الشنعاء وما زال أيضا السلاح المستخدم في الجريمة مختفيا، وتم تحرير محضر بالواقعة وإخطار النيابة العامة والتحفظ على الجثة في مشرحة مستشفى أسيوط العام، تعرف على التفاصيل كاملة في السطور التالية…

تفاصيل عثور الأهالي على جثة سيدة مذبوحة:

كما سبق الذكر فقد عثر أهالي منطقة الوليدية الواقعة في محافظة أسيوط على جثة سيدة مذبوحة في شقتها بذات المنطقة منطقة الوليدية بمحافظة أسيوط، وبالمعاينة الأولية تبين أن هذه السيدة التي تم العثور على جثتها اليوم الأحد الموافق 11 من شهر مارس الجاري في العقد الخامس من عمرها كما تبين من التحريات الأولية اللازمة أن السيدة متزوجة ولكن لم يتم العثور حتى الآن على الأداة المستخدمة في هذه الجريمة ولم يتم التعرف بعد أيضا على الجاني أو على الأسباب التي دفعت الجاني لارتكاب جريمته المأساوية الأليمة.

الجدير بالذكر أن أهالي منطقة الوليدية في محافظة أسيوط وخاصة السكان المجاورين لشقة السيدة التي تم العثور عليها مذبوحة داخل شقتها بذات المنطقة اليوم قد شكوا في أمر اختفاء السيدة لعدة أيام داخل شقتها فقاموا بكسر باب الشقة بعد محاولة فتحه دون جدوى فوجدوا السيدة في هذه الحالة السابق ذكرها حيث تم إبلاغ قسم شرطة ثان أسيوط بالأمر، وبدوره قام العميد صالح الخطيب  مأمور قسم شرطة ثان أسيوط بإرسال إخطار إلى اللواء جمال شكر مساعد وزير الداخلية مدير أمن محافظة أسيوط  والذي يفيد بالعثور على جثة سيدة مذبوحة داخل شقتها في منطقة الوليدية دائرة القسم.

تم تحرير محضر بالواقعة وإخطار النيابة العامة بالأمر.