في إطار الحملات الإعلانية التي تقوم شركات المحمول المختلفة الموجودة في مصر باذاعتها بالتعاون مع الفنانين المشهورين والمطربين الذين زادت شهرتهم في الوسط الفني وأصبح لهم جماهيرية كبيرة حيث يتم الاستعانة من قبل شركات المحمول المختلفة بهم لما لهم من قطاع كبير من المحبين ويكون لذلك تأثير جيد على مبيعات هذه الشركات، حيث نجد بعض هؤلاء المطربين يستعينون بأغاني شهيرة لهم مع تغيير كلماتها بما يتناسب مع مضمون الإعلان الذين يقومون بتقديمه لحساب هذه الشركة، إلا أن الفنان “وليد توفيق” رفض عرض إحدى الشركات لأسباب سنوضحها لكم في السطور التالية، تابعونا

الأسباب وراء رفض الفنانوليد توفيق” التعاون مع إحدى شركات المحمول في مصر :

كما سبق الذكر فقد قامت إحدى شركات المحمول الموجودة في مصر بعرض مبالغ طائلة على الفنانوليد توفيق” للاستعانة به لعمل إعلان لها مع تغيير كلمات أغنيته المعروفة “انزل ياجميل في الساحة” ولكنه رفض ذلك مشيرا إلى أنه لا يرفض التعاون مع الشركة ولكنه يرفض التغيير في كلمات أغنية لها شهرتها بين الوطن العربي وخاصة بين المصريين حيث أن الأغنية تم غنائها باللهجة المصرية وبقيت حتى يومنا هذا يدندن بها الناس دون نسيان كلماتها.

وقال الفنان القدير “وليد توفيق” أنه أكد للشركة أنه يرغب في التعاون معها ومع أي شركة أخرى تحتاج إليه سواء في مصر أو في خارجها ولكنه يرفض العبث بأي أغنية من أغنياته لأنه يعتبرهم تراث يفضل الاعتزاز به كما هو حتى يظل محفور في أذهان محبيه، ولا يضيع مثلما ضاع غيره من غناء وأعمال فنية كبيرة والسبب في ذلك هوجة الإعلانات التي أصبح الناس يرددون أغانيها وكلماتها وينسون الكلمات الأصلية.

سواء اتفقنا أو اختلفنا مع فنان كبير كالفنان “وليد توفيق”  إلا أننا يجب أن نحترم قراره.