يبدو أن أزمة نجم النادي الأهلي عبد الله السعيد تشغل صداعًا كبيرًا في رأس الكابتن محمود الخطيب رئيس النادي الأهلي, بعد أن تعقدت بشكل كبير بعد تدخل نادي الزمالك برئاسة المستشار مرتضى منصور الأمر بحجة أن النجم المصري قد وقع للزمالك قبل أن يجدد عقده مع المارد الأحمر مما يعرضه للإيقاف إلى فترة طويلة.

إتفاق مبدئي بين اللاعب وإدارة النادي الأهلي

وقد ظهرت تقارير صحفية مصرية اليوم, الأربعاء 21 مارس 2018 أن مجلس إدارة الشياطين الحمر قد توصل إلى إتفاق مبدئي مع اللاعب بخصوص مستقبله مع الفريق, حيث ترى إدارة النادي الأهلي أن الحل الأنسب للطرفين في الفترة الحالية هو خروج اللاعب على سبيل الإعارة لأحد الأندية الأجنبية خارج الدوري المصري, حيث أقنع المارد الأحمر النجم عبد الله السعيد بالرحيل إلى أحد أندية الدوري السعودي للمحترفين بداية من الموسم القادم, وذلك على سبيل الإعارة لمدة عام واحد فقط وبالتحديد إلى النادي الأهلي السعودي, وأكدت إدارة النادي أن هذا هو الحل الوحيد للاعب من أجل عدم تعرضه للإيقاف ما يقارب الـ 4 أشهر إذا قرر المستشار مرتضى منصور تقديم شكوى ضد اللاعب تشر بأنه وقع لناديين في نفس الوقت وهما النادي الأهلي ونادي الزمالك, خاصة وأنه كانت انتشرت في الأيام القليلة الماضية صورة للنجم المصري رفقة أعضاء مجلس نادي الزمالك مما يشير إلى توقيع اللاعب مع المارد الأبيض

الحل الأفضل للطرفين

الجدير بالذكر أنه في حالة موافق عبد الله على الرحيل إلى الدوري السعودي فإن النادي الأهلي سوف يحصل على مبلغ يقارب مليون دولار, في نفس الوقت سيحصل اللاعب نفسه على راتب سنوى مرتفع للغاية تصل قيمته إلى مليون دولار أيضًا, وبالتأكيد فإن الأيام القليلة القادمة ستكشف بشكل كبير وضع اللاعب, وهل سيستمر مع النادي الأهلي أم سيرحل, الجدير بالذكر أن إداراة النادي بدأت بالفعل في البحث عن بدائل للاعب, مثل التعاقد مع مجدى أفشة نجم نادي إنبي, أو قطع إعارة صالح جمعة من نادي الفيصلي السعودي, الأمر الذي يرجح بنسبة كبيرة خروج عبد الله نهاية هذا الموسم.