استيقظ رواد ونشطاء موقع التواصل الإجتماعي فيس بوك أول أمس يوم السبت الموافق 7 من شهر أبريل الجاري على خبر زواج الفنانين المشهورين الفنانة شيرين عبد الوهاب والفنان حسام حبيب حيث بدا الأمر غريبا نظرا لعدم الحديث عن هذا الخبر سابقا أو حتى التنويه عنه من أحدهم بل ظهر فجأة على المواقع الإلكترونية والجرائد، إلا أنه سرعان ما انتشر الخبر حتى تداوله رواد ونشطاء موقع التواصل الإجتماعي فيس بوك بأراء مختلفة تماما بين مؤيد ومعارض.

الجدير بالذكر أن الفنانة شيرين عبدالوهاب والفنان حسام حبيب قد حرصا على كتمان خبر زواجهما حتى اللحظة الأخيرة وهذا هو ما استغربه جمهور الفيس بوك كما حرصا أيضا على إقامة حفل الزفاف فيما بينهما واحتفلوا بحضور بعض الأفراد من العائلتين فقط لا غير حتى يحافظوا على خصوصية أمر الزواج فيما بينهما ويكون مقتصر على المقربين فقط، حتى أن الفنانة شيرين عبد الوهاب قد أصدرت أوامرها إلى رجال أمن قاعة الأفراح التي تم إقامة حفل الزفاف فيها بعدم السماح لأي شخص لم يتم التحقق من أنه يحمل دعوة إلى داخل القاعة.

اختلفت آراء رواد ونشطاء موقع التواصل الإجتماعي فيس بوك فمنهم من رأى تصرفات الفنانة شيرين عبد الوهاب فيها الكثير من المبالغة حيث احتضنت الفنان حسام حبيب بشدة فور عقد القران هذا ما أثبت وجود علاقة عاطفية سابقة فيما بينهما إلا أنهم حرصوا على إخفاء الأمر كما انتقدوا أيضا تصرفات الفنانة شيرين عبد الوهاب واوامرها لرجال الأمن بعدم السماح لأي أحد بالدخول إلى القاعة.

إلا أن الكثيرين رأوا أن الفنانة شيرين عبد الوهاب قد أظهرت حبها بشكل لائق لزوجها الفنان حسام حبيب كما رأوا أن من حقها أن تتمتع بخصوصية في علاقتها معه فحياة الفنان ليست مشاع للجميع.