الفلاحون في مصر يرحبون بسعر توريد القمح:

 بعد قرار مجلس الوزراء الذي يخص رفع سعر توريد أردب القمح إلى 600 جنيه وهذا لنقاوة 32.5 درجة بينما 585 جنيه لأردب درجة النقاوة 22 درجة يرحب الفلاحون بهذا القرار وقد صر الوزير أن هذا يرجع إلى تشجيع المزارعين في التوسع في مساحات الزراعة للعام المقبل في  زراعة القمح لكي تزيد معدلات الإنتاج من المحاصيل الاستراتيجية أيضاُ.

وفي تصريح لرئيس اتحاد الفلاحين “محمد فرج” إن قرار رفع سعر توريد القمح إلى 600 جنيه للأردب هذا قرار جيد للفلاحين ولكن هذا القرار  يعطي سعر التكلفة فقط وقد أكد على أن الفلاحين الصغار والفلاحين أجمعين يقدره جهود الحكومة للتفكير في المزارعين ولكن نرجو في رفع إردب تقاوى القمح أيضاً.

وأكد نقيب عام الفلاحين “حسين عبد الرحمن أبو صدام” على الأسعار الذي حددتها الحكومة وزيادة سعر أردب القمح 35.5 درجة نقاوة بسعر 600 جنيه وللأردن 22 درجة نقاوة بسعر 585 جنيها  وهذه الأسعار مناسبة وهذا بعد أنخفاض سعر القمح العالمي ولكن كنا نتمنى رفع السعر إلى 700 جنيه لكي يشجع الفلاح على الزراعة أكثر للقمح ولكن تحدد هذا السعر للمقياس في تحديد الأسعار المحاصيل ولكن الفلاح المصري ظروفه تختلف عن أي فلاح في العالم فإن ربحه يكون على حسب تطبيق القانون للمادة رقم 29 من الدستور. وبعد تصريح الدكتور “على المصيلحى” وزير التموين أنه في خلال أيام سوف يتم صرف جميع مستحقات التوريد للمزارعين.

تصريح نقيب الفلاحين في الصعيد:

وعلى الصعيد في تصريح نقيب الفلاحين في الصعيد “رشدي عرنوط” قد صرح أن هذه الزيادة الأسعار الجديد للأردب  قرار جيد وفي الأخر يرجع هذا القرار لمصلحة الفلاح وأن الحكومة تسعى لدعم الفلاحين ومساعدتهم وتشجيعهم على زراعة مساحات أكبر من المحاصيل الهامة والاستراتيجية التي تدعم البلاد وتقلل من كمية الاستيراد وتعويض جميع المزارعين عما سبق  وهذا القرار جاء في ظل ارتفاع الأسعار والتكلفة في الزراعة والري وهذا القرار ينتفع به الفلاحين المصريين.وأن هذا السعر الجديد للأردب سهر عادل الفلاح وقد تم مراعاة تكلفة الإنتاج برغم الظروف التي تمر بها البلاد .