استطاع ضباط المباحث الجنائية بمدينة المحلة الكبرى محافظة الغربية بالتنسيق مع مديرية أمن محافظة الإسكندرية إستعادة فتاتين إلى أسرهم في مدينة المحلة الكبرى بعد هروبهم من منزل الأسرة نتيجة لخلافات عائلية بينهم وبين أهل الفتاتين، حيث تبين هروب الفتاتين إلى محافظة الإسكندرية والإقامة بإحدى الشقق سويا نتيجة لوجود خلافات عائلية بينهم وبين ذويهم، تعرف على التفاصيل كاملة في السطور التالية…

تفاصيل إستعادة فتاتين هربا من أسرهم في مدينة المحلة الكبرى:

كما سبق الذكر فقد تمكن ضباط المباحث الجنائية في مدينة المحلة الكبرى محافظة الغربية بالتنسيق مع مديرية أمن محافظة الإسكندرية باستعادة فتاتين هربا من أسرهم بمدينة المحلة الكبرى نتيجة لخلافات أسرية.

حيث تبين أن الفتاتين الهاربين هم “مريم. س” وتبلغ من العمر 18 عام، و “مي. س” وتبلغ من العمر أيضا 18 عام، حيث بدأت أحداث القضية بتحرير أسر كل من الفتاتين محضر يدعون فيه اختطاف الفتاتين حيث تم تشكيل فريق بحث جنائي قاده العقيد محمد عمارة رئيس فرع البحث الجنائي في مدينة المحلة الكبرى وسمنود تحت إشراف اللواء أيمن لقية مدير المباحث الجنائية وقد ضم الفريق الذي تم توجيهه من مدير أمن محافظة الغربية كل من الرائد أحمد الشهاوي والرائد هيثم الشامي والمقدم محمد عاصم والذين قاموا بعمل التحريات اللازمة لكشف ملابسات الواقعة السابق الحديث عنها.

حيث أسفرت التحريات والتحقيقات التي أجراها فريق البحث أن الفتاتين قد هربتا من أسرهم بمحض إرادتهم نتيجة لوجود خلافات عائلية وقد تم تسليم الفتيات الهاربات إلى أسرهم في مدينة المحلة الكبرى وأخذ تعهد عليهم برعايتهم وحسن معاملتهم حيث تم ضبطهما بالتنسيق مع مديرية أمن محافظة الإسكندرية وتسليمهم الى ذويهم بعد أن تم عرض الفتاتين على رئيس نيابة أول المحلة الكبرى احمد السعيد والذي قرر تسليمهم لذويهم.