يبدو أن أيام النجم الدولي الأرجنتيني باولو ديبالا باتت معدودة مع نادي يوفنتوس الإيطالي, وذلك بعد الموسم الصعب الذي يمر به اللاعب مع السيدة العجوز هذا العام, والخلافات المستمرة مع مدرب الفريق ماسيمليانو أليجري, الأمر الذي جعلت العديد من الأخبار تتنبأ بقرب رحيل نجم التانجو عن البيانكونيري مطلع الموسم المقبل, وعلى الرغم من السجل التهديفي الكبير للاعب خاصة في بداية هذا العام خلال بطولة الدوري الإيطالي, إلا أن الحالة الذهنية له لغير مستقرة, ونستعرض معكم في هذا التقرير أهم 3 أسباب تدعو ديبالا للرحيل عن البيانكونيري خلال فترة الإنتقالات الصيفية القادمة.

 

1- إنعدام الثقة والخلافات مع أليجري

السبب الأول والأكبر الذي يدفع اللاعب للرحيل عن مدينة تورينو نهاية هذا الموسم هي انعدام الثقة بين اللاعب وبين مدربه ماسيمليانو أليجري, فقد شهدنا في المباريات الأخيرة ليوفنتوس أن أليجري لا يعتمد على النجم الأرجنتيني بشكل أساسي في الكثير من المباريات, وفي مباريات أخرى يكون هو أول التبديلات بالنسبة للمدرب الإيطالي, وعلى الرغم من أن ديبالا يعتبر النجم الأول في السيدة العجوز هذا الموسم, إلا أنه شارك في 30 مباراة مع الفريق حتى الآن في بطولة الدوري, وكان 7 منها كلاعب بديل, هذا بالإضافة إلى غيابه عن أهم مباريات الفريق في الجولة الماضية خلال ديربي إيطاليا أمام نادي إنتر ميلان, الخلافات بين الطرفين بدأت عندما اتهم أليجري اللاعب بانخفاض مستواه بشكل كبير وزادت هذه الخلافات مع مرور المباريات حتى أشعلت فتيلها خلال مباراة الإنتر الأخيرة حين أظهرت كاميرات المباراة عصبية ديبالا على مدربه أثناء قيامه بعمليات الإحماء لدخول المباراة.

 

2- منتخب الأرجنتين

غاب ديبالا عن صفوف منتخب الأرجنتين في المباريات الأخيرة التي لعبها التانجو, وقد إنتشرت العديد من الأخبار التي تشير إلى إمكانية استبعاد ديبالا من قائمة المنتخب الأرجنتيني خلال مونديال روسيا 2018 القادم, وذلك نتيجة تشابه الأدواء والمراكز بينه وبين نجم المنتخب الأول ليونيل ميسي, حيث فشلت بشكل كبير ثنائية ميسي وديبالا في المباريات الودية التي لعبها الفريق في الفترة الأخيرة, وذلك قبل أن يتحدث ميسي نفسه عن أن أدواره تتشابه كثيرًا مع أدوار ديبالا داخل الملعب, الأمر الذي يجعله لن يحصل إلا على القليل من الدقائق إذا تمكن من المشاركة, وربما هذا هو السبب الثاني الذي يدفع ديبالا للرحيل, رغبةً منه في الذهاب إلى فريق آخر ينتمى قدراته ويساعده على تطوير نفسه وربما يخلق له مركزًا جديدًا يشارك به مع المنتخب في الفترة القادمة.

 

3- الصراع الكبير على ضم اللاعب

أكدت التقارير من التقارير الصحفية في الآونة الأخيرة, عن رغبة كل من ريال مدريد الإسباني بالإضافة إلى باريس سان جيرمان الفرنسي, ومانشستر سيتي الإنجليزي في ضم باولو ديبالا خلال فترة الإنتقالات الصيفية القادمة, ويسعى فلورنتينو بيريز رئيس نادي ريال مدريد إلى إبرام صفقات قوية خلال الميركاتو القادم, ويبدو أن ديبالا من الممكن أن يكون أولى الصفقات التي يتعاقد معها الملكي إذا قرر اللاعب الرحيل, هذا بالإضافة إلى نادي مانشستر سيتي الذي يبحث عن مهاجم شاب على مستوى عالي, بناءًا على طلب المدرب بيب جوارديولا الذي وعدته إدارة الفريق بمهاجم على مستوى عالي خلال الفترة القادمة.