4 مجالات المناهج يقوم عليها النظام الجديد أبرزها اللغات والفنون

صرح وزير التربية والتعليم والتعليم الفني الدكتور “طارق شوقي” أن المقررات الدراسية في جميع المراحل التعليمية الأساسي سيكون في النظام الجديد للتعليم والتي سوف يتم تطبيقه من أول سبتمبر القادم.وقد أكد وزير التربية والتعليم والتعليم الفني الدكتور “طارق شوقي” عبر صفحته الشخصية لموقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” أنه سوف يتم تقسيم المقررات الدراسية إلى 4 مجالات وهي (اللغات- العلوم والتكنولوجيا وتعتبر مواد منفصلة في المرحلة الابتدائية- والفنون وسوف يكون على شكل وحدات متعددة التخصصات- التربية الشخصية والاجتماعية) وقد تدرس هذا المجالات بشكل منفصل.

أولياء أمور المدارس الرسمية يهتفون أمام التعليم: “لا لا لتعريب المناهج”

وقد هتف أولياء الأمور المدارس الرسمية وأيضا اللغات والتي تجمهروا أمام باب وزارة التربية والتعليم في عبارات (الرسمية بقالها سنين بيجي شوقي ميلقاش ويا وزير فينك فينك حق ولادنا بنا وبينك ومعاناش ممعاناش يا رسمية يا أم بلاش..لا لا للتعريب وإحنا فين من التطوير.. وبعد سنين بهدلة خليت اللغات مهزلة.. ويا وزير قول الحق ظلمت ولادنا ولا لأ “.

وأكدوا أولياء الأمور أن لاتجاهات الوزارة لتعريب الدراسة للنظام الجديد من التعليم قد يؤثر على مستوى الطلاب وخاصاً الفئة الكبيرة من أولياء الأمور الذين ليس لديهم المقدرة على إدخال أبناتهم المدارس الخاصة اللغات وأكد أنه ما يقوم بها الوزير في محاباة الأغنياء فقط لأنه ترك المدارس اللغات الخاصة كما هي لا غير بها أي شي.

وأوضح أولياء الأمور أنه يجب ترك المدارس الرسمية للغات كما هي عليه بل أصبحت أسوة بكثير مواكدين أن من حق أولادنا تعليم اللغات، وإثناء التجمهر وقفت طفلة مع والدتها تبكي وتقول:  “عايزة أتعلم لغات”.وعند وصول المرحلة الإعدادية يتم اختيار اللغة الثانية ولكن تعتبر اللغة العربية واللغة الإنجليزية مواد أساسية منفصلة عن المنهج وليس مدمجة وفي مجال الفنون يتم اختيار الطالب مادة واحدة من أربع مواد.

وأكد وزير التربية والتعليم والتعليم الفني أن مجال اللغات يترتب تحتها مقررات منها اللغة العربية واللغة الانجليزية وأيضاً اللغة الثانية أما بالنسبة إلى مجال العلوم والتكنولوجيا قد تندرج تحت مقررات الدراسات الاجتماعية وأيضا العلوم والرياضيات وإلى مجال الفنون قد يتضمن مقررات الإعلام والتربية المسرحية والفنون والموسيقى. وبالنسبة إلى مجال التربية الشخصية والاجتماعية قد تندرج تحتها تربية البدنية والصحية والتربية الدينية والتربية المهنية وقد تشمل أيضاً الفندقي والصناعة والزراعة والتجاري واقتصاد وعلوم تطبيقية أيضاً.