تقام اليوم الأربعاء الموافق 13 يونيو 2018، عملية التصويت لاختيار الدولة التي ستفوز بتنظيم بطولة كأس العالم 2026، وذلك في العاصمة الروسية مدينة موسكو، حيث يتولى كونجرس فيفا 68 إجراء عملية التصويت قبل يوم واحد فقط من انطلاق منافسات بطولة كأس العالم روسيا 2018، والذي يقام في الفترة من الاربعاء 14 يونيو 2018، وحتى 15 يوليو 2018.

تجرى عملية التصويت لاختيار البلد المستضيف لبطولة كأس العالم 2026، من بين ملفين فقط: الملف الأول ملف المغرب التي تتقدم للمرة الخامسة في تاريخها بطلب لاستضافة كأس العالم، والملف الثاني هو ملف مشترك ما بين ثلاث دول وهي “الولايات المتحدة الأمريكية، وكندا، والمكسيك”، وقد أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، أن التصويت سوف يكون إلكترونيا لأول مرة، حيث من المقرر أن تشارك به جميع الاتحادات التي تملك عضوية في الفيفا، ويبلغ عددها 207 اتحاد، وذلك بعد استبعاد الدول الأربعة التي تتنافس في عملية التصويت باعتبارها محرومة من التصويت.

يتم التصويت عبر اختيار واحد من ثلاث اختيارات، الأول اختيار ملف المغرب، والثاني اختيار الملف المشترك، أما الخيار الثالث فهو رفض الملفين والمطالبة بفتح باب التقدم بملفات جديدة لاستضافة كأس العالم 2026، وبذلك سيتم تأجيل اختيار الدولة المنظمة لمونديال 2026، وفتح الباب لاستقبال ملفات جديدة تتنافس مع الملفين الموجودين بالفعل، ويفوز بالتصويت الملف الذي يحصل على أغلبية الاصوات “أكثر من 50%”، ويتم إعلان النتائج فورا، أما إذا كانت الأغلبية للخيار الثالث فإن الإعلان عن الفائز يتأجل حتى استقبال الملفات الجديدة وإجراء تصويت بينها.

كان التصويت فيما قبل يتم عن طريق قصر الاقتراع على أعضاء المكتب التنفيذي للفيفا وعددهم 24 عضو فقط، وتم تغييره إلى النظام الجديد حتى لا يفتح الباب أمام تقديم الرشاوي في ظل سياسة محاربة الفساد التي يتبعها الفيفا منذ انتخاب “جياني أنفانتينو” كرئيسا للفيفا، وجدير بالذكر أن عملية تقييم الملفات المتقدمة لاستضافة كأس العالم 2026، والتي تتم عن طريق لجان التفتيش التابعة للفيفا ، كانت قد منحت ملف المغرب تقييم 2.7 من 5 درجات، بينما تم تقييم الملف المشترك ب4 درجات من 5.