جوجل يحتفل بعيد ميلاد Saloua Raouda Choucair

الفنانة اللبنانية “سلوى روضة شقير” من مواليد عام 1916 وتحتفل بعيد ميلادها الثاني بعد المائة بدأت بالرسم في العاصمة اللبنانية في استوديو الرسام “مصطفى فاروق” في عام 1935 وفي استوديو “عمر أنسي” عام 1942م ومعرضها للثقافة العربية كانت في بيروت أول معرض في العالم للفن التجريدي العربي الذي عقد في عام 1947.

غادرت “سلوى روضة شقير” من لبنان إلى باريس عام 1948م ودرست في المدرسة الثانوية المحلية للفنون الجميلة وحضرت استوديو الرسام العالمي “فرناند ليجار” في عام 1950 وكانت جزءًا من مجموعة الفنانين العرب في حضور “الحقائق الجديدة”. قاعة في باريس.

سلوى روضة شقير” تقيم معرضًا فرديًا في المتحف العربي للفن الحديث في الدوحة برعاية لورا بارلو. وأقيم المعرض في معرض الفنون في بيروت لبنان في عام 2010 م وكان معرضا متغيرا للوقت في مركز بيروت للمعارض كما أقيمت معرض مرح عصري في عام 2013م.

معارض فردية لـ Saloua Raouda Choucair

وقد قدمت “سلوى روضة شقير” عدد كبير من المعارض الفردية ومعنى الفردية ومعنى التعددية و “المتحف العربي للفن الحديث” في الدوحة وكان برعاية “لورا بارلو” كما قدمت “سلوى روضة شقير” معرض الفنون في بيروت لعام 2010 باسم انعكاسي الزمن أيضا قدمت “سلوى روضة شقير” مركز بيروت للعروض 2011 والمرح المعاصر في عام  2013م.

كما شاركت سلوى في عدد من المعارض الجماعية بما في ذلك “الطريق إلى السلام”  ومركز بيروت للفنون لعام 2009 وفن لبنان في مركز بيروت للمعارض عام 2012 وقد رحلت “سلوى روضة شقير” في يناير 2017. وقدمت سلوى روضة شقير عددا من المعارض الفردية منها، سلوى روضة شقير، معنى الفردية، معنى التعددية، “المتحف العربي للفن الحديث، الدوحة، برعاية لورا بارلو”، النماذج الشريفة، سلوى روضة شقير، معرض مقام الفن، بيروت، 2010، إنعكاسي الزمن، سلوى روضة شقير، مركز العرض ببيروت، 2011، سلوى روضة شقير، مرح عصري، 2013. كما شاركت سلوى في عدد من المعارض الجماعية بما في ذلك “الطريق إلى السلام”  ومركز بيروت للفنون لعام 2009 وفن لبنان في مركز بيروت للمعارض عام 2012 وقد رحلت “سلوى روضة شقير” في يناير 2017.