اكد وزير المالية المصري عمرو الجارحي عقب الاجتماع الذي عقدته لجنة الشئون الإقتصادية اليوم في مجلس الشعب المصري اليوم الأثنين الموافق 15/7/2017 برئاسة النائب عمرو غلاب، أثناء مناقشة ملف الصناديق الخاصة، إنه سيتم صرف جميع المرتبات والأجور بدءً من أول يوليو المقبل عن طريق نظام الصراف الإلكتروني “ATM”، ولن يتم صرف أي مرتبات للشيكات ابتداء من هذا التاريخ الموافق 1 يوليو 2017.

كما أكد وزير المالية لشئون الخزانة العامة السيد محمد معيط، نائب ،  أن هذا القرار تم إصداره بعد ان وافق عليه السيد المهندس شريف إسماعيل “رئيس الوزراء”  أصدر قراراً بأن يتم صرف المرتبات من خلال الــ ATM اعتباراً من 1 يوليو 2017، موضحاً أن وزارة المالية تسير بخطى سريعة في هذا الصدد.

وأضاف “لن يسمح اعتباراً من هذا الوقت صرف أي شيك ورقي لمستحقات العاملين”، مؤكدا أنه تم إصدار كتاب ورقي بأنه سيتم تحويل أي مراقب حسابات يتبين أنه يخالف ذلك القرار إلى النيابة العامة.