بعد الأفعال التي صدرت من موقع التواصل الإجتماعى تويتر تجاه الرئيس الأمريكى دونالد ترامب تؤكد مدى كراهية وعدوانية موقع تويتر تجاه الرئيس الأمريكي ترامب وتلك العلاقة بدأت منذ بداية ترشح ترامب لمنصب الرئيس الأمريكي على الرغم من أن الرئيس دونالد ترامب كان يستخدم التويتر كثيرآ فى بث التغريدات الصغيرة له  علي موقع رؤية مصر ولكنه لم يكن على معرفة مع إدارة موقع تويتر وفيما يلى نوضح بعض ملامح العداوة بين الطرفين .

الجدير بالذكر أن موقع التواصل الإجتماعى تويتر قد قام من قبل برفع قضية على الإدارة الأمريكية بعد طلب الحكومة من توفير بيانات أحد الحسابات التى تحمل أسم الرئيس دونالد ترامب ولكن شبكة تويتر رفضت وصرحت أن حرية التعبير هو أمر طبيعى و حق لجميع مستخدمي الشبكة وان موقع تويتر فى التعديل الأول للدستور الأمريكي .

ايضا قام الرئيس دونالد ترامب باستبعاد شركة تويتر من الإجتماع الذي كان مع رؤساء شركات التكنولوجيا الأمريكية وكان متعمد فى تجاهل تويتر تماما رغم قوة وشهرة شركة تويتر لكن تم نعتها من قبل إدارة الرئيس بالشركة الصغيرة التي ليس لها أهمية ولذلك شعرت شركة تويتر بإهانة إدارة ترامب لها رغم جدارتها وشهرتها فى عالم الإنترنت. موقع رؤية مصر

كما صرح المؤسس المشارك فى شركة تويتر إيف ويليامز إنه يشعر بالأسف الشديد والخزي إذا ما كانت ساعدت تغريدات تويتر الصغيرة فى الإنتخابات التى كانت للرئيس دونالد ترامب حيث أصبحت شركة تويتر تحمل نسبة كبيرة من مسؤولية فوز دونالد ترامب بالإنتخابات عن طريق زيادة شعبيته .

لكى ترد تويتر الإهانة التى صدرت من الرئيس ترمب وإدارته الأمريكية قامت بحذف حساب دونالد ترامب من موقعها نهائيآ بعد أن كان يظهر فى نتائج البحث تحت مسمى المتعصبين أو الحمقى أو العنصريين وتعتبر حذفه نهائيا خطوة جيدة منها ردآ على إهانته لها .