سبحان من رزق الجنين في بطن الأم أن جعله يتغذى من غذائها عبر حلقة وصل بينهم، وهي الحبل السري، تلك العقدة البسيطة التي يترك طرفها فيه بعد ولادته ليذكره بفضل الأم عليه، فلولا هذا الحبل لما تغذى ولا خرج للحياة.كذلك ثدى الأم الذي بمجرد إعلان وصول الطفل إلى العالم يبدأ إمتلاؤه بالحليب ليضمن له الله غذاءه طيلة سنتين كاملتين إلى أن يصل إلى مرحلة الفطام.

لذا كان يجب على الأم معرفة سبيلها إلى إتقان بعض الخطوات المهمة التي تمهد لها الطريق نحو رضاعة طبيعية سليمة حتى لا تحتاج إلى إدخال مساعدات خارجية أو إعطاء بدائل أخرى، وهذة الخطوات هي:يجب أن تطلب الأم من طبيبها ومساعديه الإتيان بالطفل فور ولادته في لحظاته الأولى في الحياة كي تحاول إرضاعه، لأن الرضاعة المبكرة تضمن رضاعة دائمة، ورغم أن هذا يعد صعبا على الأم الجديدة وخاصة إذا كانت ولادتها قيصرية إلا أنها يمكن أن تطلب المساعدة من أحد العاملات.

ويفضل أن تحاول الأم بعد إنتهاء الولادة مباشرة إرضاع الطفل حتى يستفيد الطفل بلبن السرسوب كما يسمى لأنه يحتوي على أكبر كم من الفيتامينات والمضادات الحيوية التي تقيه من أمراض عديدة طيلة حياته ويكون لبن السرسوب هو أول قطرات اللبن الموجود في ثدي الأم ويكون لونه أصفر شفاف.

أما بعد ذلك يجب ألا تنصاع الأم لبعض النصائح الخاطئة والتي تقنع الأم بإدخال مشروبات أخرى للطفل بجانب الرضاعة بحجة أن لبن الأم لا يكفي، بل يجب على الأم الإكتفاء باللبن الطبيعي طالما ليس هناك اى داعي مرضي لغير ذلك، لأن لبن الأم يحتوي على كل الوجبات الغذائية المطلوبة لتغذية طفلها، كما يحتوي على المرطبات الطبيعية التي تغنيها عن إدخال المياه كذلك.

يمكنكم الإطلاع على هذه المقالات أيضاً:

اخر اخبار حالة الطقس اليوم الجمعة 14/7/2017 في مصر و بعض الدول العربية

الخطوات المتبعة لتقديم التظلمات على نتيجة الثانوية العامة 2017

سعر الذهب اليوم الخميس 13/7/2017 – أسعار الذهب في مصر

وظائف خالية في مدارس التميز الخاصة للغات

لمتابعة المزيد من الأخبار عبر موقع رؤية مصر يرجي كتابة موقع رؤية مصر الإخباري في البحث من محرك جوجل المرة القادمة”.