فى إستمرار لمسلسل الأزمات التي تضرب الكرة التركية، قام الإتحاد التركي لكرة القدم بفك ارتباطه بمدرب المنتخب الوطني الأول التركي المدرب العالمى “فاتح تريم” في خطوة متوقعة بعد الأحداث المثيرة التي وقعت قبل أسبوعين من طرف المدرب.فمنذ أسبوعين أظهرت بعض لقطات الفيديو التي التقطتها كاميرات المراقبة ,وتم نشرها وتدوالها في الشهر الحالي، أظهرت المدرب المخضرم التركي “فاتح ترايم” وهو يقوم بالاعتداء على أحد مالكي إحدى المطاعم بالمركز السياحي ببلدة الاتشاتى الواقعة غرب تركيا ، برفقة صهر المدرب واثنين من حراسه الشخصيين .

وذكرت تقارير إخبارية عديدة وبعض وسائل السوشيال ميديا أن سبب هذا الاعتداء من طرف المدرب العالمي “فاتح ترايم” يرجع إلى التنافس التجاري بين مالك المطاعم في هذه البلدة حيث يمتلك صهر المدرب “فاتح ترايم ” المطعم المجاور لمالك المطعم المعتدى عليه .وافادت صحيفة​ (حرييت) إحدى أهم الصحف التركية أن مالك المطعم المعتدى عليه قد تقدم ببلاغ إلى الشرطة التركية .

وقد كشف البيان الذي أصدره الإتحاد التركي لكرة القدم أن الطرفين قررا “فك الارتباط ” كنتيجة ” لبعض المسائل الغير مرتبطة بكرة القدم ” مما يفسر أن واقعة الاعتداء هى السبب الرئيسى لهذه الإستقالة التي قدمها .ويعتبر المدرب “فاتح ترايم” من أهم مدربى الكرة التركية حيث تولى تدريب المنتخب التركي لثلاثة مرات آخرها منذ شهر أغسطس عام 2013 إلى الأن وتولى أيضا القيادة الفنية لعدد من الأندية الكبرى فى القارة العجوز مثل ميلان وفيورنتينا الإيطاليين وفريق جالطة سراى التركي الذي قاده لكى يصبح أول فريق تركى يتوج بلقب قارى اوربى . بعد أن أحرز معه بطولة كأس الإتحاد الأوروبي لكرة القدم لعام 2000.وقد كان فاتح ترايم هو الحارس الأول لنادى جالطة سراى التركي لمدة 11 عام على التوالي.

“لمتابعة المزيد من الأخبار عبر موقع رؤية مصر يرجي كتابة موقع رؤية مصر الإخباري في البحث من محرك جوجل المرة القادمة”.