كشف  اليوم الدكتور محمد فؤاد عضو لجنة الخطة والموازنة العامة بمجلس النواب، أن دعم الدولة للسلع الغذائية وذلك لحاملي البطاقات التموينية تصل قيمته إلى 1.5 مليار جنيه، خلال شهر رمضان الكريم فقط ، وسوف يستفيد منها 71,6 مليون مواطن مصرى ، و بنصيب 21 جنيها مصريا لكل مواطن، وسوف يتم صرفها من باب الدعم للمواطنين بالموازنة العامة للدولة وذلك للعام المالى الحالى 2016/2017 ولقد قال السيد فؤاد أن دعم الدولة للقمح هو الأهم والأساس في عملية الدعم، وهو يستهلك أكبر مبلغ مالي من مبالغ الدعم، والذي يصل قيمته إلى 9 أو 10 مليار جنيه، و مشيرا  فى حديثه إلي أن دعم الوقود والكهرباء ايضا يحتاج إلي وقفة كبيرة وعاجلة لأنه يلتهم أكثر من 80 مليار جنيه مصرى  تقريبا سنويا وايضا حوالي 6.6 مليار جنيه دعم الطاقة فى الشهر الواحد.

تفاصيل عن اسعار السلع الغذائية فى شهر رمضان

ووصف السيد فؤاد اليوم فى حديثة أن دعم الدولة الكبير للسلع الغذائية أسهل شىء لأن تكلفته السنوية بقيمة 18 مليار جنيه، مطالبا فؤاد الحكومة بمراعاة المواطنون محدودي الدخل، وايضا ايجاد حلول خلال شهر رمضان الكريم  من أجل المشاكل الناتجة عن توقف وتعطل بعض بطاقات التموين عن العمل وذلك مما يحرم بعض محدودي الدخل من المصريين من  الحصول علي السلع التموينية الأساسية ولقد طالب فؤاد بوقف استيراد بعض السلع الغير ضرورية منها بالطبع الياميش فوانيس رمضان للاطفال، في محاولة من الدولة لتوفير العملة الصعبة وأيضا دعم وتشجيع الصناعة المحلية والوطنية ومساندة المنتجات المحلية من جانب آخر،ولقد  نفت وزارة التموين والتجارة الداخلية اليوم كل ما تردد عنها من خفض وتقليل حصة الخبز المدعم للفرد من 5 أرغفة يوميا إلى 3 أرغفة يوميا ، ووصفا كل ذلك بالشائعات المغرضة والتى تهدف الى اثارة البلبلة فقط ، و مؤكدة أن الوزارة تبذل واسع و قصاري جهدها من اجل خفض أسعار السلع الأساسية والوصول  إلى آلية توصيل الدعم لمستحقيه ولقد أكدت الوزارة أن حصة الفرد من الأرغفة ستكون ثابتة كما هي بمعدل 5 أرغفة  للفرد يوميا، أي بعدد 150 رغيفا شهريا للفرد، وانه لا توجد أي نية لدي الوزارة لعمل خفض لحصة المستفيدين من دعم الخبز المدعم.