وضح السيد النائب سيد عبدالعال رئيس حزب التجمع الحالى خلال بيان الحزب الذى صدر منذ ساعات قليله بشان ارتفاع اسعار بعض السلع التموينية الاساسيه والتى يحتاجها كل بيت من البيوت المصريه خلال الاستهلاك اليومى مثل الزيت والسكر والعدس والفول وجاء فى بيان حزب التجمع رفضا تاما لما قاله وزير التموين انه سوف يتم صدور قرار بزيادة اسعار بعض السلع التموينيه الاساسيه مثل السكر والزيت وغيرها من السلع بنسبه حوالى 25% من السعر الاصلى لها ذلك القرار الذى سوف يزيد من الغضب الشعبى والذى وصل الى اشده خلال الفتره السابقه وذلك بسبب ارتفاع الاسعار الجنونى وعدم قدرة الدوله على التحكم فى الاسعار ولا مواجهة ومحاربة الغلاء ولا الفساد وعدم قدرتها على السيطره على تجار السوق السوداء والمستغلين والذين يتاجرون بلقمة عيش المصريين ,وانه لمن الجدير بالذكر ان حزب التجمع هو الذى رفض من قبل قرار الاقتراض من صندوق النقد الدولى ورفض السياسات التى سوف يطبقا الصندوق على المصريين.

تفاصيل الخبر

وقال السيد النائب سيد عبد العال رئيس حزب التجمع ان الحكومة الحاليه لاتدرك الوقت الحرج الذى تمر به الدوله ولا تدرك ايضا ان الدوله المصريه فى حالة حرب ضد الارهاب وقال سيد عبالعال خلا البيان ان حزب التجمع يرفض بشده ان يكون المصريين من محدودى الدخل هم الطرف الوحيد فى معادلة سد العجز الداخلى والصرف على البرنامج الاصلاحى والمشروعات القوميه التى تقوم بها الدوله وذلك فى ظل حكومه ضعيفه للغايه وتبدى انحيازا شديدا لاصحاب الثروات والنفوذ فى الدوله كما قال ان البلد على صفيح ساخن وان المواطن المصرى قد فاض ب الكيل ولم يعد قادرا على تحمل اعباء او مسئوليات المعيشه ولم يعد قادرا حتى على ممارسة اعماله اليوميه كما فى السابق وشدد عبدالعال على دور الدوله المتردى وعلى دور الخدمات الحكوميه المتدنيه كما اشار الى فقدان الرؤيه من قبل المهندس شريف اسماعيل رئيس الوزراء كما قال ايضا ان الرؤية معدومة لدى مختلف الوزراء فى مختلف الوزارات المعنيه بشان المواطن المصرى محدود الدخل للاسف.