الفنان “محمد رمضان” في مستشفى”المبرة” بسبب “الديزل”

يقوم الفنان الشاب الناجح محمد رمضان بتصوير فيلمه الجديد “الديزل” والذي مقرر عرضة في أوائل العام الميلادي الجديد “2018 حيث يقوم الفنان محمد رمضان بأداء دور حيوي جدا بعيدا عن طبيعة ادواره السابقة.

يذكر أن فيلم الديزل يقوم الفنان محمد رمضان فيه بأداء دور “دوبلير” في الأفلام السينمائية ثم تحدث بينه وبين الفنان فتحي عبد الوهاب مواقف تدخل بعدها أحداث الفيلم في مفارقات عديدة.

الفيلم من إخراج “كريم السبكي”، وقد تم تصوير بعض مشاهد الفيلم في مستشفى “المبرة” حسب السياق الدرامي لأحداث الفيلم، يأتي هذا الفيلم تكملة للمشوار الفني الكبير الذي بدأه الفنان محمد رمضان وحاول الإبداع فيه.

يذكر أيضا أن الفنان محمد رمضان قد أثار حوله الكثير من الإنتقادات والشائعات في بداية مشواره الفني حيث تبناه المنتج الذي يحيطه الكثير من الجدل الواسع “أحمد السبكي” وقد أنتج له مجموعة من الأعمال الفنية مثل فيلم “عبده موته” و “الألماني” وغيرهم من الأفلام التي كان يظهر فيها الفنان محمد رمضان في دور البلطجي أو المنحرف ذو الأخلاق السيئة حتى وصل الأمر إلى إتهام الكثيرين له بأنه السبب في ضياع الكثير من الشباب المصري الذين حرصوا على تقليده في قصات الشعر وحمل الأسلحة البيضاء وأسلوب الكلام وطريقة أخذ الحق بالذراع كما كان يفعل في أفلامه.

إلا أن الفنان محمد رمضان لم يستمر على هذا الطريق طويلا بل اتجه ونجح في الأعمال الكوميدية كأداء دوره في فيلم “حصل خير” واتجه أيضا إلى أفلام الأكشن كأداء دور ظابط الشرطة في فيلم “شد أجزاء”.

ليس هذا وحسب، بل اتجه الفنان محمد رمضان إلى الأعمال الدرامية على الشاشة الصغيرة، فنجده قد تألق في مسلسل إبن حلال.

فهل سنجد هذا العمل الفني القادم “الديزل” مختلف عن سابق أعمال الفنان محمد رمضان؟ هذا ما يتابعه موقع “رؤية مصر”.

التعليقات

اترك تعليقاً