قرار لجنة المسابقات ضد مدرب مصر المقاصة

بعد أحداث مباراة أمس قررت لجنة المسابقات بالاتحاد المصري لكرة القدم اليوم الاثنين الموافق الحادي عشر من شهر ديسمبر الجاري لعام 2017 إيقاف الكابتن ايمن رجب مدرب فريق مصر المقاصة ثماني مباريات كما قررت اللجنة أيضا تغريمه ماليا بغرامة مالية قدرها عشرة آلاف جنيه لقيامه بسب حكام مباراة فريقه أمام الأهلي ومحاولة اقتحام غرفة خلع الملابس المخصصة للحكام لهم بالاستاد وذلك بين شوطي المباراة بعد هدف عبدالله السعيد للنادي الأهلي من ضربة جزاء بسبب اعتراضه علي ضربة الجزاء الذي احتسبها حكم المباراة بعدما احتسبها الحكم الإضافي الذي كان قريبا جدا للكرة أثناء لعبها وذلك بسبب الاحتكاك مع وليد أزارو داخل منطقة الجزاء من قبل دفاع مصر المقاصة.

وبسؤال الكابتن جمال الشريف الخبير التحكيمي بمجموعة قنوات أون سبورت الرياضية أن الحكم الإضافي قريب جدا من اللعبة وأنه وضعية حكم اللقاء لا تجعله يري هذه الكرة وأن الحكم الإضافي كان يتأهب وقوع خطأ في هذه الكرة وأنها ركلة جزاء صحيحة جدا وانا ارى انه يوجد احتكاك بالكرة واحتساب ركلة الجزاء هو قرار سليم من حكم اللقاء وانه يتمني ان يري تقبل من الجميع لقرارات الحكم وان الحكام سوف يحسبون كرة لا يرونها ولكننا بشر وجميعنا يقع في الخطأ.

كما قررت اللجنة توقيع غرامة مالية قدرها 10 آلاف جنيه على نادي بتروجيت لمخالفة حارس مرماه للزي المتفق عليه في الاجتماع المنعقد قبل مباراته مع الإسماعيلي مما أدى إلى تعطيلها وكانت هذه اللقطة مثيره جدا للضحك حيث ان حارس مرمي بتروجيت لا يوجد معه زي آخر بسبب تشابه الزي المخصص له مع زي الحكم مما جعل منه الحكم تغيير ملابسه مما جعل الإدارة الفنية لبتروجت الاستعانة بالزي المخصص لحارس مرمي الاسماعيلي لبدء المباراة.

وقد انتهت مباراة الاهلي ومصر المقاصة أمس بفوز مصر المقاصة بثلاثة أهداف مقابل هدفين لمصر المقاصة وقد احرز الاهداف حسين الشحات تقدم المقاصة عن طريق تسديدة قوية في مرمي النادي الأهلي وتعادل الأهلي عبدالله السعيد من ضربة جزاء ثم تقدم للمقاصة جون أنطوي بالهدف الثاني وأحرز الهدف الثالث قوافي ثم أحرز وليد أزارو الهدف الثاني للأهلي وقد ظل النادي الأهلي في المركز الثاني للدوري المصري بعد هذه الخسارة وتوقف سلسلة اللاهزيمة المحلية عند خمين مباراة بينما تقدم مصر المقاصة للمركز السابع ويعتبر حسين الشحات وجون انطوي هما هدافي الدوري هذا الموسم حتى الآن.

التعليقات

اترك تعليقاً