تجديد حبس المتهم بقتل شقيقه عمدا لحضوره المنزل بدون إذن 15 عشر يوما

حوادث القتل أصبحت كثيرة جدا في مجتمعنا، إلا أن حوادث قتل الأقارب زادت بشكل كبير في الآونة الأخيرة حيث أصبحنا نسمع أو نقرأ كل يوم عن حادثة قتل جديدة، منها ما يتم أثناء مشاجرة قوية دون سبق إصرار وترصد وتبييت نية للقتل، ومنها ما يتم مع الأسف بسبق إصرار وترصد وتبييت نية للقتل وهو ما يسمى فى القانون تهمة القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد وهذه عقوبتها تكون الإعدام شنقا وفي حالات أخرى في القانون تكون المؤبد 25 عاما والأشغال الشاقة المؤبدة.

قتل أخوه عمدا بعد افتعال مشاجرة:

أما حادثة القتل التي بين أيدينا الآن والتي حدثت منذ فترة ليست بكبيرة في نهايات الشهر الماضي حيث تابع تفاصيلها موقع رؤية مصر الفترة الماضية والتي تنص على قيام أحد العاطلين بقتل شقيقه عمدا بتوجيه طعنة نافذة في الرقبة أدت إلى وفاته في الحال متأثرا بجراحه، حيث تقول والدة المجني عليه والجاني أيضا أن المجني عليه كان حسن الخلق وحنون إلى أقصى درجة ويحاول السؤال والاطمئنان عليها وعلى صحتها بإستمرار إلا أن شقيقه الجاني الذي قام بقتله عمدا كان سيء السلوك ويقسو دائما على أشقائه وشقيقاته بطريقة كبيرة ويعاملهم بأسلوب سيء للغاية، ويمنعهم من الدخول إلى البيت أو زيارة والدتهم، حتى وصل به الأمر إلى اجبارهم على الاستئذان قبل دخول البيت ورؤية والدتهم.

وفي يوم الحادث جاء المجني عليه إلى البيت لرؤية والدته والاطمئنان عليها وما أن رآه الجاني ، حتى افتعل المشاجرة معه ووبخه لمجيئه دون سابق استئذان ومن ثم قام بقتله بإستخدام مقص حديدي.

وجهت النيابة تهمة القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد وتم إيداعه الحبس، حيث قام  قاضى المعارضات بمحكمة أسوان اليوم الأربعاء الموافق 13 من شهر ديسمبر الجاري بتجديد حبس المتهم 15 يوكا على ذمة القضية مع مراعاة التجديد في الميعاد.

وسوف يواصل موقع رؤية مصر كل ماهو جديد في أحداث القضية .

التعليقات

اترك تعليقاً