بعد علاقة حب دامت ثلاثة أشهر هي مدة تصوير مسلسل “الرحلة” تم الزواج الذي لم يدم سوى شهرا فقط ثم أتبعه خبر الانفصال يوم السبت من هذا الاسبوع الجاري ثم تأكيد خبر الطلاق بالأمس الأحد الموافق 15 من شهر يوليو الجاري، يتبعه حذف أي صورة تجمع الطرفين معا وكأنهم يمحون أي ذكرى لهم سويا كانت قد بدأت منذ شهور قليلة للغاية، هذا كان ملخص حالة الارتباط السريعة و الطلاق السريع الذي أصاب كلا من الفنانة مي سليم والفنان وليد فواز، تعرف على التفاصيل كاملة عبر السطور التالية…

إعلان انفصال مي سليم ووليد فواز:

أصاب رواد ونشطاء مواقع التواصل الاجتماعية المختلفة حالة قوية من الذهول وخاصة بعد إعلان الفنان وليد فواز يوم السبت من الأسبوع الجاري انفصاله عن الفنانة مي سليم بخالص الأسى والحزن ولكنه لم يؤكد وقتها الطلاق الرسمي حيث كتب عبر صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي وتبادل الصور والفيديوهاتإنستجرام” قائلا: “الحمدلله على كل شيء، في الوقت اللي الناس بتهنيني فيه بجوازي، للأسف بيتكتب النهاية لحياة زوجية لم تكد تبدأ بعد، دعواتكم.

في الوقت نفسه نجد الفنانة مي سليم قد أكدت خبر الانفصال بل الطلاق الرسمي أيضا بعدما قامت بالأمس الأحد الموافق 15 من شهر يوليو الجاري بحذف أي صورة تجمع بينها وبين الفنان وليد فواز من على صفحتها الشخصية عبر موقع تبادل الصور والفيديوهاتإنستجرام” ولم تحاول الرد على أي استفسار حول حالتها النفسية أو سبب الطلاق من تلك الأسئلة التي قام المتابعين بإرسالها.

مسلسل “الرحلة”:

كان زواج الفنان وليد فواز والفنانة مي سليم سريعا للغاية حيث ارتبطوا بقصة حب قوية دامت ثلاثة أشهر فقط وهي المدة التي جمعتهم فيها المشاهد الرومانسية في مسلسل “الرحلة” الا أن هذه العلاقة انتهت سريعا بعد أقل من شهر زواج.