كشف الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، عن فرض غرامة مالية على الاتحاد المصري لكرة القدم، بسبب خوضه مباراة الكويت الودية ضمن استعدادات المنتخب المصري لخوض نهائيات كأس العالم روسيا 2018، وذلك خلال فترة الراحة الإجبارية التي يمنحها الفيفا للاعبين المشاركين في كأس العالم.

وتنص قوانين الاتحاد الدولي لكرة القدم، على منح راحة إجبارية لجميع اللاعبين المشاركين في كأس العالم في الفترة من 21 مايو حتى 27 مايو 2018، وقد خالف اتحاد الكرة المصري قرارات الفيفا وخاض منتخب مصر مباراة ودية مع نظيره الكويتي في 25 مايو 2018، مخالفا لقرارات الفيفا، وكنتهكا لفترة الراحة التي أقرها الاتحاد الدولي.

وفي نفس السياق فقد أصدر الاتحاد الدزلي لكرة القدم، بيانا أكد فيه على فرض غرامة بقيمة 50 ألف فرنك سويسري، على الاتحاد المصري لكرة القدم، وذلك لمخالفته لقرار الفيفا بمنح اللاعبين فترة راحة إجبارية قبل انطلاق منافسات المونديال، حيث خاض مباراة ودية مع منتخب الكويت في مستهل فترة إعداد الفريق استعدادا للمشاركة في المونديال الروسي 2018، ولم يحترم اتحاد الكرة المصري قرارات الفيفا في هذا الصدد.

وأضاف بيان الفيفا أن فترة الراحة الإجبارية للاعبين قبل كأس العالم، تم إقرارها بغرض توفير الحماية للاعبين قبل انطلاق منافسات كأس العالم، والذي أقيم على الملاعب الروسية في الفترة من 14 يونيو 2018، وحتى 15 يوليو 2018، وقد توج منتخب فرنسا باللقب بعد التغلب على منتخب كرواتيا في المباراة النهائية بأربعة أهداف مقابل هدفين.