بنجامين ميندي: حينما تفوز مرة تريد الفوز مرارًا وتكرارًا

تحدث النجم الفرنسي الدولي بنجامين ميندي ظهير أيسر نادي مانشستر سيتي الإنجليزي عن سعادته الكبيرة بالتتويج بلقب كأس العالم 2018 رفقة منتخب بلاده على الرغم من قلة مشاركته خلال مشوار الديوك الفرنسية في المونديال, وذلك من خلال تصريحات صحفية أدلى بها نجم السكاي بلوز اليوم الإثنين الموافق 30 يوليو 2018.

وقال ميندي خلال هذه التصريحات ” لدى ميدالية مونديال في جيبي الآن,  قبل المونديال قلت للفريق الفرنسي إذا فزت ، سأعود بميدالية معي أنه لوني الآن ، ولمدة 4 سنوات، وهو لوني من أجل الحياة. و لفترة 4 سنوات، سيكون هناك مونديال قادم, لكن الآن نحن ملوك العالم “.

” البعض يقول أنّي لم العب كثيراً،, وأني لم أستحق ذلك أو ذاك, لكن إذا حصلت فرصة الفوز بشيءٍ ما, فأني سأقبل بذلك, عليك أن تقبل أي شيء يأتي, بشأن المونديال ، من الأفضل أن تلعب, لكنّي لا أهتم. لقد كانت لحظات رائعة في روسيا مع الفريق والجهاز الفني, لقد كنّا عائلة كبيرة وكنّا نعرف ما نريد أن نفعل للفوز بكأس العالم “.

وأضاف نجم السيتيزنس ”  كان من الرائع العودة لباريس ، سواءًا لعبت أو لا ، لقد استمتعت بذلك. وستكون أفضل لحظات حياتيفي الحقيقة، لم أحظى بلحظات سيئة [ أثناء إصابته]. حينما أذهب الى المستشفى أجد مرضى اسوأ منّي حالاًلقد كانت إصابةً في ركبة واحدة، الطبيب قال لي بأني سأعود بعد عام من ذلك الحين، وها أنا عدت. بعض الناس أسوأ مني, لذى لا داعي لأن اكون حزيناً, كل يوم أكون سعيداً, حينما أعمل ، اشاهد أصدقائي, فلم الحزن؟ “.

وتابع ” في الحصص الأولى في النادي الصحي ، لم أستطع المشي, كنت فقط أثني ركبتي ، سألت حينها متى أستطيع أن اتمرن، ثم كنت أسال عن الشيء القادم . كنت ألح في اسئلتي ، كنت دائماً اسأل عن الشيء القادم, لقد مضى الوقت بسرعة. أتذكر حينما كنت في المستشفى في برشلونة أني سألت قبل عمليّتي ما إذا كنت سألحق بكأس العالم أم لا. قيل لي أن الموضوع ليس بالسحر، لكن اذا سارت الأمور بشكل طبيعي فذلك ممكن “.

وأختتم قائلًا ” من الأفضل أن اقتطع من بضعة أيامٍ من اجازتي وأن أستعد للموسم الجديد ؛ لأني لم ألعب كثيرا في المونديال. لذا من الأفضل أن اتجهز بطريقة جيدة, أريد أن العب, وحينما تفوز مرة ، فإنك تريد الفوز مرة اخرى ، أنت لا تريد أن تتوقف عن الفوز. أنا متحمس جداً لمواصلة التقدم بهذه الطريقة “.

التعليقات

اترك تعليقاً