انتفض موقع التواصل الإجتماعي فيس بوك بأكمله بسبب الحادثة الشنيعة التي حدثت اليوم لفتاة صغيرة بمحافظة القليوبية حيث لقيت الفتاة مصرعها وتعرضت الى فصل رأسها عن بقية جسدها بعد اصطدام توك توك مسرعا بالتوك توك الذي كانت تستقله مع والدها نتيجة للسرعة الجنونية التي كان يقود بها سائق التوك توك المتهم في هذا الحادث، وتم نقل الجثة إلى مشرحة مستشفى قليوب العام في الحال وتمكن الأهالي من القبض على السائق المتسبب في الحادث نتيجة سرعته الجنونية، لمعرفة تفاصيل الحادث كاملة تابعوا السطور التالية…

تفاصيل حادث مصرع فتاة قليوب اليوم:

كما سبق الذكر فقد لقيت فتاة صغيرة تبلغ من العمر 11 عام مصرعها اثناء وجودها مع والدها في توك توك حيث أن الفتاة الصغيرة كانت تخرج رأسها من التوك توك بين الحين والآخر لرؤية الطريق ولكن القدر كان بانتظارها.

أثناء خروج الفتاة رأسها من التوك توك الذي كانت تستقله مع والدها تفاجأت بتوك توك آخر يأتي بسرعة جنونية ملتصقا بالتوك توك الذي كانت تستقله الفتاة الصغيرة ذات الـ 11عاما والذي أطاح برأسها حتى فصلت الرأس عن جسد الفتاة الضحية.

استطاع الأهالي اللحاق بالسائق المتهور الذي أردى الفتاة قتيلة في الحال وتم القبض عليه وتسليمه الى رجال الشرطة بعد تلقينه درسا كما تم نقل الفتاة الضحية في الحال الى مشرحة مستشفى قليوب العام.

رواد ونشطاء “فيس بوك”:

انتفض رواد ونشطاء موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” لهذا الحادث الأليم وطالبوا بتكثيف حملات منع التكاتك والتي تتسبب في العديد من الجرائم حتى بعد ترخيصها مروريا فقد ضاق المصريون بالتكاتك واعتبروها أداة حية لانتشار الجرائم في جميع محافظات جمهورية مصر العربية وطالبوا بالتدخل السريع من وزير النقل والمواصلات لمنع التكاتك نهائيا.