لم تكن الفنانة “إليسا” وحدها هي من قهرت مرض السرطان و انتصرت عليه في الخفاء دون معرفة وسائل الإعلام لذلك إلا بعد الإنتهاء من مراحل العلاج المختلفة حيث صدمت الفنانة “إليسا” جمهورها ومحبيها ومتابعيها بعد اعترافها خلال تصوير اغنية “إلى كل اللي بيحبوني” أنها كانت تعاني مرض سرطان الثدي وقد تغلبت عليه وتلقت العلاج وقهرته وحرصت على اهداء كلمات الاغنية هذه بكل مشاعرها وإحساسها إلى جميع من ساندوها في محنتها، إلا أن هناك العديد من الفنانات اللاتي قهرن المرض أيضا،تعرف عليهن من خلال السطور التالية…

الفنانة “حورية فرغلي”:

اضطرت الفنانة الجميلة “حورية فرغلي” لـ استئصال الرحم بسبب مرض وراثي منتشر في عائلتها أصيبت به شقيقتها من قبل ثم اكتشفت هي الأخرى إصابتها بنفس المرض والذي اضطرها إلى الحرمان من حلم الامومة.

الفنانة “أنجلينا جولي”:

خضعت أيضا الفنانة “أنجلينا جولي” إلى العلاج بعد عملية استأصلت فيها الثديين تجنبا لإصابتها بمرض سرطان الثدي وذلك عام 2013،ثم خضعت لعملية أخرى استئصلت فيها المبيضين خوفا من إصابتها بسرطان الرحم.

الفنانة الراحلة “شادية”:

اكتشفت ايضا الفنانة الراحلة “شادية” إصابتها بمرض سرطان الثدي أثناء تصويرها مسرحية “ريا وسكينة” واضطرت للخضوع للعلاج حيث سافرت فرنسا لذلك الغرض وتم استئصال أحد الثديين ثم أصرت بعد الاعتزال للفن على أن تتبرع بمنزلها بأكمله لإقامة مركز لأبحاث السرطان حتى تساعد غيرها في قهر المرض والعلاج منه.

الفنانة السورية “نورا رحال”:

اصيبت ايضا الفنانة السورية “نورا رحال” بمرض السرطان ولم تسافر إلى الخارج للعلاج إلا بعد المحاولة في بلدها “سوريا” وبالفعل تلقت المراحل الأولى من العلاج في “سوريا” ثم سافرت بعد ذلك لتقهر المرض وتستكمل رحلة العلاج في “فرنسا”.

نتمنى من الله أن يشفى مرضى السرطان وأن يعطيهم القوة والثبات لمحاربة المرض.