كيف يعامل صلاح في ليفربول؟

لأن يكون النجم العالمي محمد صلاح ولاعب المنتخب المصري وفريق ليفربول  حديث الشارع المصري ولكن في هذه المرة لم يكن بسبب أهدافه وأرقامه القياسية التي كانت في تاريخ الدوري الإنجليزي الممتاز منذ الموسم الماضي ولا تمييزه مع ليفربول. أدهش النجم صلاح متابعيه على مواقع التواصل الاجتماعي برسالة موجهة إلى الاتحاد المصري لكرة القدم والتي حملت بعض الانتقادات لتجاهل الرد على رسائله كما أكد ونفى الاتحاد المصري لكرة القدم وتأكيدات صلاح ومحاميه التي اندلعت أزمة رامي عباس عيسى.كشف اتحاد كرة القدم عن المطالب التي قدمها صلاح قبل الذهاب إلى معسكر المنتخب المصري المقبل استعدادًا للمباراة وجاء النيجر على النحو التالي:

– حارس في الغرفة وآخر في المصعد

  • – لم يجر صلاح أي مقابلات ولا حوارات صحفية خلال فترة المعسكرات مع أي وسائل إعلامية وأن حقوق المنتخب تلخص في الدقائق الـ90 التي يشارك فيها صلاح في المباريات فقط.
  • – لا يمكن استغلال محمد صلاح بشكل عشوائي كما حدث في روسيا ولا استغلال صورته إما بشكل فردي أو جماعي في أي اتفاقيات إعلانية بسبب أن اللاعب يخضع لغرامات.
  • وقد اختلفت الآراء بين المؤيدين والمعارضين في أحقية محمد صلاح في هذه المطالبات لذلك قرر اللاعب بث فيديو من خلال حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” لشرح أسباب هذه الطلبات.قال صلاح إن الأشياء التي طلبها من اتحاد كرة القدم “طبيعية” وتحدثت معه باستمرار خاصة منذ انتقاله إلى صفوف ليفربول وحقيقة أن اللاعب البالغ من العمر 25 سنة لم يبالغ في ما فعله.

ميرور: مطالب صلاح تكشف المعاملة “المشينة” للاعب ليفربول :

أبرزت صحيفة ميرور البريطانية الأزمة بين اللاعب الدولي محمد صلاح والاتحاد المصري لكرة القدم على  حقوق نجم ليفربول محمد صلاح.وفي تقرير نشرته في صباح يوم الأربعاء قالت ميرور “مطالب صلاح من اتحاد الكرة تكشف حجم المعاملة المشينة للاعب ليفربول”.

وأوضحت أن نجم ليفربول دعا الاتحاد المصري لكرة القدم لمنعه من التعرض للمضايقات خلال الدعوة إلى معسكرات الفريق وأشارت إلى أن العلاقة بين صلاح واتحاد كرة القدم كانت متوترة بشكل متزايد في الأشهر الأخيرة مؤكداً أن هناك مخاوف بشأن سلامة صلاح عندما انضم إلى فريق المنتخب المصري. وأضافت أن محاميه رامي عباس عيسى أصدر سلسلة من الرسائل تتعلق بمطالبة وإذا لم يتم استيفاء هذه الشروط طلب عيسى أن يستقيل هاني أبوريدة ومجلس إدارة الاتحاد بشكل جماعي. وقد تشمل هذه المطالب استقبال صلاح على متن الطائرة  وتوفير حراس الأمن في جميع الأوقات ومنع جميع المكالمات وعدم الاضطرار لحضور المؤتمرات الترويجية. استنتج ميرور أن المنتخب المصري يواجه مباراة ضد النيجر يوم 8 سبتمبر وسوف نشاهد ما إذا كان صلاح يشارك أم لا؟