الإهمال يتسبب في وفاة تلميذ بإحدى مدارس محافظة المنيا:

تسبب الإهمال في وفاة تلميذ بالصف الرابع الابتدائي بإحدى مدارس محافظة المنيا حيث سقطت العارضة الخاصة بالنشاط الرياضي عليه غثر محاولته تعليق شنطته المدرسية عليها وتوفى في الحال.

امرت النيابة الإدارية بمحافظة المنيا بتوقيع أشد العقوبة الإدارية على كلا من مدير المدرسة التي وقع بها الحادث الأليم كذلك أمرت النيابة الإدارية بتوقيع العقوبة الإدارية المشددة على مدرس التربية الرياضية بالمدرسة حيث تم توجيه تهمة الإهمال إليهم بسبب عدم اكتراثهم بضرورة تثبيت العارضة الحديدية وتركها  دون الإلتزام بالمواصفات الفنية لتركيب كافة التجهيزات الرياضية بالمدرسة.

تفاصيل الواقعة التي شهدتها محافظة “المنيا”:

كما سبق الذكر في السطور السابقة فقد تسبب الإهمال في وفاة أحد تلاميذ الصف الرابع الإبتدائي بمدرسة من مدارس محافظة المنيا حيث حاول التلميذ تعليق شنطته المدرسية على العارضة الحديدية بفناء المدرسة أثناء تواجده في الفناء إلا أن العارضة الحديدية الغير مثبتة سقطت عليه وأدت إلى وفاته في الحال.

قال المستشار “محمد سمير” المتحدث بإسم النيابة الإدارية  بأنه قد تلقى بلاغ بسقوط عارضة حديدية على تلميذ بالصف الرابع الإبتدائي في إحدى مدارس محافظة المنيا أدت إلى وفاته في الحال أثناء محاولته تعليق الحقيبة عليها.

تم توجيه تهمة الإهمال والتقصير إلى مدير المدرسة التي شهدت الواقعة ومدرس التربية الرياضية نظرا إهمالهم في تثبيت العارضة الحديدية وتركها دون الالتزام بمعايير فنية في تجهيزات المدارس التجهيزات الرياضية المناسبة لها والتي كان من الضرورة أن تتم تحت إشراف هيئة الابنية التعليمية والتوجيه العام للتربية الرياضية للمديرية و هذا بغرض الحفاظ على سلامة التلاميذ بالمدارس المختلفة.

تم إجراء التحريات والتحقيقات اللازمة والتي كشفت عن إهمال كلا من مدير المدرسة ومدرس التربية الرياضية فيها عن تثبيت العارضة الحديدية.