في إطار التطورات التي يحاول الوزراء التنافس للوصول إليها لإثبات مهنتهم وحبهم للوطن وحبهم للمواطن المصري وحرصهم على راحته وتقديم يد العون له والتي نشهدها على كافة المجالات الفترات السابقة في ظل حكم الرئيس عبد الفتاح السيسي كمجال السياسية حيث نرى اهتمام واضح أيضا بالسلع الغذائية والتي كانت قد تدهورت بشكل كبير وشهدت غلوا كبيرا في الأسعار بكافة أنواعها وعدم توفير الكثير منها إلا بسعر لا يمكن للمواطن العادي الوصول اليه، حيث أصبح رغيف العيش ليس بمتناول محدودي الدخل، حتى وصل التدهور إلى عدم توفير كافة السلع التموينية الأساسية لأصحاب البطاقات التموينية.ونجد مع دخول شهر رمضان المعظم وفى بدايات أيامه حالة من الازدهار في السلع التموينية يشهدها المصريين حاليا وينعم بها المواطنين حاملي البطاقات التموينية.

فقد أقرت وزارة التموين ممثلة في وزيرها الدكتور ” علي المصيلحي” صبيحة اليوم الجمعة الموافق 2/ يونيو /2017 والموافق لليوم السابع من شهر رمضان الكريم أنه يمكن لحاملي البطاقات التموينية وعددهم 70 مليون مواطن مصري صرف منحة شهر رمضان من السلع الغذائية التي تم إضافتها للسلع التموينية الشهرية العادية المقررة للمواطن المصري صاحب البطاقة وهى منحة مقدمة من وزارة التموين لتوصيل شعور الإخاء ومؤازرة المواطن في تحمله للأعباء اليومية التي أصبحت سمة العصر.

جاء هذا في إطار محاولة الوزارة مد يد العون للمواطن المصري الذي طالما اشتكى من ضيق اليد.كما جاء قرار الوزارة واضحا بأن السلع ستكون جميعها متوفرة بدءاً من الغد الموافق السبت 3/يونيو/2017 لدى جميع محلات البقالة حتى يتمكن المواطن صاحب البطاقة التموينية من صرفها.حفظ الله كل من أراد بمصر خيرا وحفظ شعبها ورئيسها الذي يعمل جاهدا على تطورها.