في قضية غريبة من نوعها ألقت الجهات الأمنية بمنطقة الشرابية القبض على عاطل وراء حالات عديدة من جرائم التهديد بخطف الأطفال، حيث يهدد المجرم ضحاياه باختطاف ابنائهم وقتلهم إن لم يدفعوا له مبالغ مالية يطلبها، و بـ تضييق الخناق على المجرم اعترف على الطريقة التي يقوم بواسطتها بالحصول على ارقام أولياء الأمور ومعرفة أسماء ومدارس التلاميذ الذين يهدد باختطافهم، لمعرفة التفاصيل تابعوا السطور التالية….

تفاصيل القضية:

بدأت أحداث القضية عندما قامت احدى الأمهات بإبلاغ رجال شرطة الشرابية بقيام أحد الأشخاص المجهولين بمحادثتها عدة مرات طالبا مبلغ مالي وقدره 20 ألف جنيه وإلا سوف يقوم باختطاف نجلته وقتلها ذاكرا اسم الطالبة واسم مدرستها، طلبت الجهات الأمنية من هذه السيدة مجاراة المتهم في ما يريد وتخفيض المبلغ معه الى 5000 جنيه لضمان تصديقها وبالفعل وافق المتهم على تخفيض المبلغ وتم تحديد ميعاد لمقابلة السيدة ولية أمر الطالبة بالجاني في ميدان رمسيس لاستلام المبلغ المالي منها.

في نفس ذات الوقت كانت قوة من رجال الشرطة قد أعدوا عدتهم للقبض على المجرم والذي تم القبض عليه متلبسا بتسلم المبلغ المالي.

اعترافات الجاني:

مثل الجاني أمام رجال الشرطة واعترف بجريمته وبقيام باستغلال مهنة شقيقه الذي يعمل مدرس لغة انجليزية ويقوم بأخذ أرقام أولياء أمور الطلبة والطالبات من على تليفونه المحمول ثم يقوم بمحادثتهم ذاكرا اسم الطالب أو الطالبة ومن ثم طلب دفع مبلغ مالي وبالفعل وافق العديد من الأهالي على ذلك تحت التهديد رغبة منهم في النجاة بأطفالهم.

تم تحرير المحضر اللازم ضد الجاني والذي حمل رقم 7305 لسنة 2018 م جنح القسم   من قبل السيدة المبلغة عن الواقعة.

تبين ان الجاني كان قد ارتكب 4 حوادث بنفس الطريقة من قبل حيث لجأ أولياء الأمور الذين تم تهديدهم من قبل بمنع أبنائهم من الذهاب الى المدرسة خوفا عليهم.