الحالة النفسية السيئة كانت هي المتسبب الرئيسي في اقدام طالب بمحافظة الغربية على الانتحار حيث أقدم الطالب المنتحر على قتل نفسه بواسطة تناوله قرص كيماوي سام يستخدم لحفظ الغلال وتخزينها حيث كانت الحالة النفسية السيئة التي يمر بها المجني عليه هي السبب الرئيسي في اقدامه على الانتحار وتنفيذ ما كان يجول في خاطره من رغبة في إنهاء حياته بيده للخلاص من هذه الحالة النفسية السيئة التي كان يمر بها، لمعرفة كافة تفاصيل القضية تابعوا السطور التالية…

تفاصيل قضية انتحار طالب بالغربية:

بدأت أحداث القضية عندما تلقى مدير أمن محافظة الغربية اللواء طارق حسونة بلاغا من مدير المباحث الجنائية بمحافظة الغربية اللواء السعيد شكري يفيد بتلقي رئيس مباحث مركز كفر الزيات الرائد هادي سالم اشارة من المستشفى العام تفيد بوصول طالب يدعى سامي. ش. أ يبلغ من العمر 20 عاما ومقيم بقرية الدلجمون مصاب بالتسمم حيث توفى في الحال فور وصوله إلى المستشفى العام نتيجة تناوله قرص حفظ وتخزين الغلال وهو قرص كيماوي سام أدى إلى وفاته في الحال حيث أكد الأطباء الذين أشرفوا على استقبال الحالة ومحاولة اسعافها أن وراء الوفاة تناول المجني عليه قرص كيماوي سام لحفظ وتخزين الغلال.

انتقل على الفور مأمور قسم شرطة كفر الزيات ورجال المباحث الجنائية لمكان البلاغ محل الواقعة حيث تبين ان الطالب المجني عليه اقدم بنفسه على الانتحار بواسطة تناول قرص كيماوي سام يستخدم لحفظ وتخزين الغلال بسبب مروره بحالة نفسية سيئة.

تبين فيما بعد أن الطالب المنتحر طالب بكلية التربية بجامعة طنطا ويعمل في أحد الكافيهات ويتمتع بسمعة طيبة وسط زملائه وجيرانه.

مازالت التحقيقات جارية مع زملاء وجيران المجني عليه لمعرفة السبب الحقيقي وراء وفاته.