توقعات بطرح سيارات منخفضة التكلفة بمبيعات تصل إلى نصف مليون، حيث أعلن خبير السيارات والرئيس الشرفي لمجلس معلومات سوق السيارات “أميك” المهندس رأفت مسروجة، عن توقعاته أن يحقق سوق السيارات المصري مبيعات سنوية تتراوح ما بين 400 إلى 500 ألف سيارة خلال السنوات القليلة القادمة.

توقعات بطرح سيارات منخفضة التكلفة بمبيعات تصل إلى نصف مليون

وجاءت تصريحات المهندس رأفت مسروجة، خلال مشاركته في البرنامج الإذاعي، “عربيتي”، الذي يتم إذاعته عبر “راديو مصر”.

وأوضح، “إن الحوافز الاستثمارية التي يوفرها قانون الاستثمار الجديد والنمو المتسارع الخاص بالاقتصاد المصري القومي، إلى جانب رفع مستويات البنية التحتية، وتحرك أسعار النقد الأجنبي، أمور جاذبة إلى شركات السيارات العالمية من أجل ضخ المزيد من الاستثمارات داخل السوق المصري”.

وأشار إلى، “أن التحسن الملموس في الاقتصاد القومي سوف يرفع من قدرة المستهلكين الشرائية، وذلك سوف يشجع الشركات على زيادة أعمالها بسوق هو الأكبر بمنطقة الشرق الأوسط، والذي يزيد تعداده السكاني عن 105 مليون نسمة”.

وأكد رأفت مسروجة، “أن شركات السيارات قد تتجه إلى طرح أنواع جديدة، منخفضة التكلفة من ألج العمل على رفع مستوى المبيعات في السوق المحلي المصري، والعمل على تصدير جزء من الوحدات المجمعة محليًا إلى أسواق الشرق الأوسط المجاورة للسوق المصري”.

وأوضح، “أن جمهورية مصر العربية، قد تم إدراجها على خارطة الاستثمار في قطاع السيارات العالمي، وبرز ذلك في إعلان “شركة نيسان اليابانية”، خلال الفترة السابقة عن زيادة استثماراتها في السوق المصري، وكذلك التعاون مع قطاع الأعمال العام من أجل إعادة تشغيل شركة النصر للسيارات”.

وأشار مسروجة، “إلى إن الخطة الاقتصادية لعام 2030 التي تعمل الدولة المصرية على تنفيذها خلال الوقت الراهن، سوف تجعل الدولة المصرية في الطليعة بمنطقة جنوب البحر المتوسط في مجال صناعة السيارات، وسوف تسحب البساط من دول المغرب، وتركيا، خصوصًا في ظل توجه الدولة المصرية إلى توطين صناعة السيارات الكهربائية، والسيارات الصديقة للبيئة”.

أقرا المزيد التفاصيل الكاملة.. عن خطة الحكومة لاحتواء السائقين وطرح بديل “للتوك توك”