صرح مستشار وزير التموين والتجارة الداخلية لنظم المعلومات والتوثيق الدكتور عمرو مدكور، إن عملية تلقي التظلمات الخاصة بالمواطنين الذين قد تم حذفهم من غير المستحقين للدعم السلعي منتظمة.

التموين تناشد بعض من الفئات لتوفيق أوضاعهم قبل الحذف النهائي

وأشار إلى أن الوزارة تعمل على التدقيق في كافة التظلمات التي يتم تلقيها من خلال “الموقع الإلكتروني الخاص بدعم مصر”، وأضاف، “يجب على المواطنين من من انطبقت عليهم معايير الحذف ومنها استهلاك الطاقة الكهربائية زيادة عن 650 كيلو وات شهريًا، فقد تم قبول التظلمات الخاصة بهم منذ بداية شهر أبريل الجاري من أجل العمل على توفيق أوضاعهم للعودة مرة ثانية إلى منظومة التموين.

وأشار إلى أن يمتلك أكثر من عداد كهربائي، أو المواطن الذي يمتلك عداد كهربائي واحد إلا أن هناك العديد من العدادات الكهربائية المقيدة باسمه ويزيد استهلاك في الطاقة الكهربائية عن 650 كيلو وات شهريًا، إلى جانب حذف من عليه مديونية إلى شركة الكهرباء.

وأكدت مصادر مسؤولة في وزارة التموين أنه من المتعين أن يتم إعادة اعتماد “معيار استهلاك الطاقة الكهربائية”، التي تم إدراجها من ضمن معايير الحذف السبعة للغير مستحقين الحصول على دعم التموين.

وأكدت المصادر أن تلقى التظلمات الخاصة بالمرحلة الثانية خلال الشهر الراهن يتم تلقيها عبر الموقع الإلكتروني الخاص بالدعم إلى حين الإعلان عن الانتهاء من إجراءات تدقيق قاعدة البيانات الكهربائية.

حذف من يزيد استهلاكهم من الكهرباء عن 650 ألف كيلو وات شهريا

وأوضحت المصادر إن العمل على إرجاء حذف من يزيد استهلاكهم من الطاقة الكهربائية عن 650 ألف كيلو وات شهريًا، جاء من خلال عمل وزارة الكهرباء على تجهيز مجموعة من القوائم بأسماء المستهلكين لأكثر من 650 كيلو وات كهرباء شهريًا، ليتم إرسال تلك الكشوفات إلى وزارة التموين والتجارة الداخلية ليتم تحديد غير المستحقين للحصول على دعم التموين.

وأشارت المصارد إلى أنه سوف يتم العمل على إعادة تطبيق معايير استهلاك الطاقة الكهربائية فور أن تتسلم وزارة التموين القوائم المدققة من قبل وزارة الكهرباء على أن يتم إخطار المواطن ممن ينطبق عليهم معايير الاستبعاد من منظومة دعم التموين، مع إتاحة الفرصة للمحذوفين من تقديم تظلمات عبر الموقع الإلكتروني الخاص بدعم مصر.

معايير حذف المرحلة الثالثة من بطاقات التموين

ويجدر هنا الإشارة إلى أن وزير التموين والتجارة الداخلية الدكتور علي المصيلحي، قد أعلن خلال في الثاني من شهر أبريل الراهن لعام 2019، عن معايير الحذف السبعة الخاصة بالمرحلة الثالثة من الغير مستحقين لمنظومة الدعم السلعي ومنها:

  • استبعاد المواطن من من يستطيع دفع المصروفات المدرسية إلى أحد أبنائه بمقدار 30 ألف جنيه أو أكثر.
  • من يسجل متوسط قيمة المصروفات المدرسية الخاصة بأكثر من طفل إلى ما يقارب من 20 ألف جنيه.
  • استبعاد مالكي الحيازات الزراعية التي تقدر بعشرة أفدنة زراعية أو أكثر.
  • المواطن الذي يقوم بسداد ضرائب تقدر بحوالي 100 ألف جنيه فأكثر.
  • استبعاد أصحاب شركات التي يسجل رأس مالها ما يقارب من 10 ملايين جنيه فأكثر.
  • إلى جانب استبعاد مالكي أكثر من سيارة موديل عام 2011 فأعلى.
  • واستبعاد من يمتلك سيارة موديل عام 2015 فأعلى.

وقد أشار وزير التموين والتجارة الداخلية إلى أن أصحاب البطاقات التموين، التي قد انطبقت عليهم المحددات الخاصة بالحذف خلال المرحلة الثانية أو المرحلة الثالثة قد تم إعلامهم بذلك عن طريق إرسال رسائل لهم تظهر من خلال بون صرف السلع أو الخبز.

كما شدد الوزير على أنه لن يتم حذف أي مستفيد من منظومة الدعم السلعي، حتى يتقدم بطلب تظلم، وسوف يتم فحص هذا التظلم، وسوف يتم مراجعته من قبل الجهات المسؤولة في الوزارة، وفي حالة ثبوت أحقيته المواطن فلن تظهر له تلك الرسالة الخاصة بالحذف مرة ثانية، واذا لم يُقبل تظلمه المواطن سوف يتم استبعادة من منظومة الدعم السلعي، مع العمل على استمرار صرف دعم الخبز فقد.

أقرا المزيد