بدأت اليوم الأحد فعاليات اجتماع اللجنة التشريعية بالبرلمان المصريين من أجل التصويت على مواد الخاصة بتعديل الدستور المصري، والتي قد تم تقديمها من قبل 155 برلماني.

تشريعية البرلمان تعلن عن موافقتها على زيادة كوتة المرأة إلى 25%

صرحت اللجنة التشريعية خلال فعاليات اجتماعها الذي عقد اليوم، تحت رئاسة الدكتور علي عبدالعال على موافقتها على زيادة “مقاعد المرأة” داخل المجالس النيابية بنسبة مئوية تصل إلى 25 % من أجل أن يصبح النص النهائي الخاص بالمادة الصادرة تحت رقم 102 كالتالي:

نص المادة رقم 102

يُشكل مجلس النواب من عدد لا يقل على 450 عضوًا، يتم انتخابهم عن طريق الاقتراع العام السري المباشر، على أن يُخصص بما يقل عن ربع عدد المقاعد إلى المرأة.

ويجدر هنا الإشارة إلى أن كوتة المرأة تهدف إلى العمل على ترسيخ تمثيل العنصر النسائي داخل البرلمان المصري، وأن تكون للمرأة المصرية حصة محجوزة من الناحية الدستورية لا تقل عن ربع البرلمان بنسبة 25% من أعضاء مجلس النواب المصري.

أقرا المزيدبعد التصدي للركوب بدون تذكرة.. السكك الحديد تعلن عن زيادة إيرادتها خلال الأسبوع الأول من أبريل