يعشق ملايين الأشخاص حول العالم تناول القهوة، ويعتقدون أن تناول القهوة يلعب دوراً هاماً في العلم على زيادة تركيز الإنسان، لهذا يحرص العديد من الأشخاص على تناول القهوة يومياً خصوصاً أثناء فترة الصباح، لكن يبدو أن تناول القهوة له أكثر تأثيراً أهمية في علاج حالات الصداع.

إضافة مكون بسيط للغاية تجعل من القهوة علاج فعال للصداع

نشرت بوابة “هايل براكسس” الألمانية العلمية، إلى أنه يمكن لأي شخص أن يقوم بتناول قهوة “الإسبريسو” مع إضافة مكون بسيط للغاية إلى القهوة وهو “الليمون” من أجل التخلص بشكل فعال من الصداع، وذلك قبل اللجوء لاستعمال المسكنات الطبية المعتادة.

كما أكدت وكالة الأنباء الألمانية نقلا عن بوابة “هايل براكسس” العلمية، أن قهوة الإسبريسو مع “الليمون” الفاكهة الحمضية، تساعد في التخلص من الآلام الصداع، بالإضافة إلى أنها مفيدة في حالات الصداع النصفي، حيث أن تناول كوب من قهوة الإسبرسو غير المحلاة مع إضافة عصرة نصف ليمونة فقط يعد علاج فعال للصداع.

وأكدت البوابة العلمية أن إضافة الكافيين الموجود بالقهوة مع الليمون له أثر إيجابي في علاج الصداع، حيث أنه يمنع تكوين إنزيم يساهم بالشعور بالألم.

كما أن إضافة عصير الليمون إلى القهوة يساهم في الحد من الشعور بالألم بالجسم بشكل عام، لكن الموقع العلمي نصح باستشارة الطبيب المختص في حالة استمر الشعور بالصداع بعد تناول القهوة المضاف إليها الليمون.

أقرا المزيد أحذوا.. الأندومي يؤدي للإصابة بالسرطان