قرر الأسطورة الأرجنتيني ليونيل ميسي نجم نادي برشلونة الإسباني والمنتخب الأرجنتيني مكافحة فيروس كورونا المستجد على طريقته الخاصة في ظل الظروف العصيبة التي يمر بها العالم.

وقام ليونيل ميسي بالتبرع بمبلغ مليون يورو إلى السلطات الصحية من أجل مساعدتهم للتغلب والقضاء على مخاطر فيروس كورونا ومعالجة المرضى والمصابين قبل فوات الأوان.

ويذهب نصف المبلغ أي 500 ألف يورو إلى إحدى المستشفيات في مدينة برشلونة بإقليم كتالونيا، فيما يذهب النصف الآخر أي 500 ألف يورو إلى مركز طبي في موطنه الأرجنتين.

وتأتي هذه الخطوة من طرف ليونيل ميسي من أجل الإسراع في عملية عودة الحياة من جديد إلى طبيعتها، بعدما توقفت كافة أنشطة الحياة على مدار الأسابيع القليلة الماضية إثر تفشي فيروس كورونا.