باتت هناك حالة من الفوضى نوعاً ما داخل جدران النادي الكتالوني، بعد قيام 6 من أعضاء مجلس إدارة نادي برشلونة بتقديم استقالتهم من مناصبهم وسط أجواء متوترة للغاية.

وجاءت هذه الاستقالة الجماعية من الأعضاء الستة بناءً على طلب من الإسباني جوسيب ماريا بارتوميو رئيس نادي برشلونة، بسبب رغبته في إعادة تنظيم الإدارة التي تعمل معه في المرحلة القادمة.

ولعل أبرز الأسماء التي قدمت استقالتها يتمثل في إيميلي روزو نائب رئيس البارسا في عهد بارتوميو، والذي يبدو واضحاً عليه أنه سوف ينضم إلى سباق الإنتخابات في العام المقبل ولكن هذه المرة من أجل رئاسة النادي الكتالوني.

يُذكر أن مجلس إدارة برشلونة الحالي سبق وأن تعرض إلى انتقادات عديدة من لاعبي ونجوم الفريق الكتالوني، وفي مقدمتهم الأسطورة الأرجنتيني ليونيل ميسي بدون أدنى شك مما جعل جماهير برشلونة تسير على نفس الخطى.

شاهد أيضاً: ميسي ينفي شائعات اقترابه من التعاقد مع إنتر ميلان الصيف المقبل