صرح وزير المالية الدكتور محمد معيط، إنه كان من المستهدف أن تصل نسبة الدين العام خلال مناقشة مشروع الموازنة العامة للدولة خلال السنة المالية 2020/ 2021 إلى نسبة مئوية تصل إلى 83% من الناتج الإجمالي المحلي، وبسبب تداعيات وباء كورونا العالمي فإنه من المتوقع أن ترتفع تلك النسبة إلى 88% من إجمالي الناتج المحلي.

ارتفاع نسبة الدين العام بسبب تداعيات كورونا

جاءت تصريحات وزير المالية خلال اجتماعه مع لجنة الخطة والموازنة البرلمانية التي عقدت اليوم تحت رئاسة رئيس اللجنة البرلمانية الدكتور حسين عيسى، لمناقشة مشروع الموازنة العامة للدولة والهيئات الاقتصادية، ومشروع موازنة الهيئة القومية للإنتاج الحربي للعام المالي 2020/ 2021.

كما أوضح وزير المالية أن الدولة المصرية تسير خلال الوقت الراهن في الاتجاه الصحيح الإيجابي من خلال خفض نسبة الدين العام ، حيث أعلن، “لكن ليس هذا ما كان مُخططاً له”، لفت الوزير إلى أن نسبة العجز في 30 يونيو لعام 2017 قد سجلت نسبة 108%،  وخلال 30 يونيو لعام 2018 فقد انخفضت تلك النسبة إلى 98%، وخلال 30 يونيو لعام 2019 سجلت نسبة 90.2%، وكان من المُستهدف أن خلال العام الراهن 2020 إلى نسبة 83% إلا أنها سوف ترتفع إلى نسبة 85% بسبب تداعيات فيروس كورونا المستجد.

إقرأ وزير المالية أمام البرلمان: لن أسمح بإنشاء هيئات جديدة وننظر لكل جنيه ننفقه