صرحت مديرية الشؤون الصحية بمحافظة القاهرة، أن مستشفيات حميات وصدر العباسية يعدان من الأماكن المخصصة لغسيل وتكفين المتوفين من الحالات الايجابية المشتبهة بإصابتها بفيروس كورونا المستجد في المنازل.

وبحسب المستند الصادر عن مديرية الشؤون الصحية بالقاهرة، الذي تضمن على التالي، أن هذا الإجراء يأتي رداً على خطاب من مسؤول المبادرات العامة ومساعدة وزيرة الصحة والسكان الدكتورة هالة زايد، الدكتور محمد حساني.

ويجدر هنا الإشارة إلى أن وزارة الصحة والسكان قد أعلنت مساء أمس الثلاثاء عن خروج 302 حالة من المصابين بفيروس كورونا المستجد من مستشفيات الحجر الصحي، بعد تلقيهم العلاج اللازم و تماثلهم للشفاء تبعاً للتصريحات التي أعلنت عنها منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 3742 حالة حتى الوقت الراهن.

كما أعلن مستشار وزيرة الصحة والسكان لشؤون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة الدكتور خالد مجاهد، أن عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلهم المعملية من إيجابية إلى سلبية بالفيروس إلى 4275 حالة، من ضمنهم الـ 3742 حالة المتعافين من الفيروس.

وأضاف الدكتور خالد مجاهد أنه تم تسجيل 720 حالة جديدة قد ثبتت التحاليل المعملية إيجابية إصابتها بالفيروس، ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها وزارة الصحة والسكان تبعاً لإرشادات منظمة الصحة العالمية، وأعلن عن عدد وفيات الثلاثاء الذين بلغ عددهم 14 حالة وفاة جديدة.

إقرأ السعودية تطلق منصة صحية إلكترونية عن فيروس كورونا