توصلت دراسة طبية حديثة، أن ظهور الطفح الجلدي، قد يكون عارضًا للإصابة بفيروس كورونا المستجد “كوفيد 19”.

دراسة طبية حديثة تكشف عن “عارض جديد” لمصابي كورونا

رصد عدد من العلماء في الجامعة البريطانية “كينغز كوليدج لندن”، 3 أنواع من الطفح الجلدي لدى بعض الأشخاص التي أثبتت التحاليل المعملية إيجابية إصابتهم بفيروس كورونا المستجد “كوفيد 19″، الأمر الذي دفع العلماء للدعوة لإدراج الطفح الجلدي باعتباره أحد الأعراض الرئيسية للإصابة بمرض كوفيد 19، بالإضافة لبعض الأعراض الأخرى مثل ارتفاع درجة الحرارة، والسعال المستمر، وفقدان او تغيّر في حاستي التذوق والشم.

وبحسب التصريحات التي أعلنت عنها شبكة “سكاي نيوز البريطانية”، فقد استندت الدراسة الطبية الحديثة التي لم تتم مراجعتها إلى الوقت الراهن، إلى بيانات ما يزيد عن 336 آلاف شخصًا في المملكة المتحدة.

وتباً للبيانات الخاصة بالدراسة الطبية الحديثة، فقد وجد الباحثون أن نسبة مئوية تصل إلى 8.8% ممن أثبتت إصابتهم بفيروس كورونا المستجد “كوفيد 19″، قد أصيبوا بطفح جلدي.

وشوهد الطفح الجلدي بنسبة مئوية تصل إلى 8.2% لدى أشخاص الذين لم يخضعوا لاختبار فيروس كورونا المستجد “كوفيد 19″، ولكنهم قد أبلغوا عن أعراض كورونا الـ 3 الأخرى، وهي، ارتفاع في درجة الحرارة، والسعال وفقدان حاسة الشم أو التذوق.

كما أجرى الباحثين مسحًا عبر الإنترنت، قد تضمن العديد من المعلومات والصور لقرابة 12 ألف شخصًا مصابين بطفح جلدي تأكد بعدها إصابتهم بفيروس كورونا أو اشتباه في تعرضهم للإصابة بالفيروس.

كما أن نسبة 17% تقريبًا من العينة الإحصائية ممن ثبتت إصابتهم بفيروس كورونا، قد أصيبوا بالطفح الجلدي، الذي كان يعد أول أعراض الإصابة بمرض كوفيد 19، في حين سجلت نسبة 21% من الذين تم التحقق من إصابتهم بفيروس كورونا المستجد قد كانوا يعانون من الإصابة بالطفح الجلدي.

3 أشكال للطفح الجلدي قد تؤكد الإصابة بكورونا

كما أوضحت الدراسة إلى أن الطفح الجلدي المرتبط بالإضافة بمرض كوفيد 19، قد يأخذ واحداً من 3 أشكال، وهي كالتالي:

  1. النوع الأول قد يكون على هيئة “الشرى”، فهي بقع حمراء منتفخة تترافق بحكة شديدة، وقد تظهر في أي جزء من أجزاء جسم الشخص المصاب، ويمكن أن تؤدي إلى تورمًا في الشفتين والجفون.
  2. النوع الثاني، وهو يظهر على شكل طفح جلدي، يشبه الإصابة بالجدري، أي يكون على شكل نتوءات حمراء صغيرة مثيرة التي تظهر بسبب الحكة، تتركز بشكل خاص عند المرفقين والركبتين، بالإضافة إلى ظهورها في القدمين واليدين.
  3. النوع الثالث، وهو عبارة عن طفح جلدي، يطلق عليه “أصابع كوفيد”، وهي نتوءات حمراء اللون تميل أكثر إلى اللون الأرجواني، قد تكون مؤلمة، ولكنها لا تسبب الحكة في الغالب.

إقرأ علماء يجيبون.. لماذا لا ينتقل كورونا من الأم المصابة للجنين إلا نادرًا؟