قدم وزير المالية الدكتور محمد معيط، عرضًا حول مبادرة رئيس الجمهورية عبدالفتاح السيسي، من أجل تشجيع المنتج المحلي، وتحفيز الاستهلاك.

وبحسب البيان الصادر اليوم الذي تم إصداره خلال فعاليات اجتماع مجلس الوزراء الذي عقد اليوم الأربعاء تحت برئاسة رئيس الحكومة الدكتور مصطفى مدبولي، في مقر مجلس الوزراء بمدينة العلمين الجديدة.

بدء مبادرة تشجيع المنتج المحلي الأحد القادم

أشار الدكتور محمد معيط، في مستهل عرضه اليوم خلال فعاليات اجتماع الحكومة، إلى أن المبادرة الرئاسية تهدف لتشجيع المواطنين باختلاف قدراتهم المالية، وباختلاف شرائحهم الاجتماعية على زيادة الاستهلاك، من خلال مبلغ لا يقل عن 125 مليار جنيهًا مصريًا، حيث سوف تقوم الخزانة العامة للدولة بإتاحة دعم للمواطنين بمبلغ 200 جنيه لكل فرد من أفراد بطاقات التموين بحد أقصى يصل إلى 1000 جنيهًا مصريًا لبطاقة التموين الواحدة، بتكلفة مالية إجمالية تزيد عن 12.25 مليار جنيهًا مصريًا.

وأكد وزير المالية أن تلك المساهمة تعمل على توفير السلع بأسعار مخفضة للمواطنين خلال فترة المبادرة الرئاسية مما يسهم في ارتفاع الرضا العام ورفع مستوى الأحوال المعيشية للمواطنين، وتشجيع المنتج المصري المحلي، وتحفيز الاستهلاك كمكون رئيسي من مكونات نمو الناتج المحلي الإجمالي، بالإضافة عما ستسهم به المبادرة الرئاسية في تشجيع المصانع المصرية على زيادة الإنتاج وتشغيل خطوط الانتاج بالطاقة القصوى لها، مما يعمل على زيادة فرص العمل، هذا إلى جانب زيادة كميات السلع المباعة من خلال المحال التجارية وكذلك السلاسل التجارية، والعمل على تعميق نظام الشمول المالي.

ومن المتعين أن يتم إطلاق تلك المبادرة يوم الأحد القادم الموافق الـ 26 من شهر يوليو لعام 2020، بمشاركة العديد من شركات الترويج الاستهلاكي، بالإضافة لمشاركة البنوك المشاركة في المبادرة. وأضاف إلى أن 12.25 مليار جنيهًا مصريًا التي سوف تقوم الحكومة بضخها في تلك المبادرة، تأتي ضمن خطتها لمواجهة تداعيات فيروس كورونا المستجد “كوفيد 19”.

إقرأ صرف جميع معاشات أغسطس غدًا من ماكينات الصراف الآلي ATM