عرف كوكب المريخ باسم “الكوكب الأحمر” بالنسبة للعالم كله، ولكن تبعًا للملاحظات التي أعلنت عنها وكالة الفضاء الأمريكية “ناسا” فإن كوكب المريخ يتوهج باللون الأخضر خلال ساعات المساء، وتوصلت ناسا إلى أن السبب في هذا هو التفاعلات الكيميائية وبالتحديد التي تحدث في الغلاف الجوي العلوي.

وأعلنت ناسا أنه قد تم تسجيل تلك الظاهرة الغريبة لكوكب المريخ بواسطة مركبة الوكالة المدارية التي تعرف باسم “مايفن”، لكن من غير المرجح أن يراها رواد الفضاء حيث أن تلك الظاهرة غير مرئية فقط بواسطة الأشعة فوق البنفسجية، وغير ممكن رؤيتها بواسطة العين المجردة.

ويمكن أن يساعد هذا الاكتشاف الفضائي في تكوين صورة تعد أكثر تفصيلًا لطقس كوكب المريخ الأحمر، مما يساعد الرحلات الفضائية المأهولة الأولى لكوكب المريخ.

وقد توصل الباحثين خلال المهمة الأولى المأهولة لكوكب المريخ أنه سوف تحتاج لتنبؤات أفضل مما هو متاح خلال الوقت الراهن لتجنب للرياح البرية والعواصف التي يمكن أن تستمر لمدة أسابيع، تبعًا للتصريحات التي أعلنت عنها الصحيفة البريطانية “الديلي ميل”.

وخلال فترة المساء، يومض الغلاف الجوي العلوي بكوكب المريخ بهدوء بضوء الأشعة فوق البنفسجية، حيث تغرب الشمس، وتنخفض درجات الحرارة لتصل إلى -62 درجة مئوية وما دونها، ومن أجل التوصل لهذا الاكتشاف الفضائي فقد قام فريق من الباحثين في علوم الفضاء برسم خرائط للغلاف الجوي لكوكب المريخ لأول مرة باستخدام البيانات المتاحة بمركبة الفضاء “مايفن”.

إقرأ الأرصاد تعلن عن تفاصيل طقس غدًا الأربعاء.. الرطوبة 78%