صرح الدكتور محمد صالح بن طاهر بنتن وزير الحج والعمرة بالمملكة العربية السعودية عن السماح بأداء مناسك العمرة والدخول إلى المسجد الحرام، بالإضافة للسماح زيارة الروضة الشريفة في المدينة المنورة بشكل تدريجي اعتبارًا من يوم 4 من شهر أكتوبر القادم 2020.

جاءت تصريحات الوزير السعودي خلال البيان التي تم نشرته من قبل وكالة الأنباء السعودية “واس”، حيث أوضح أن السلطات السعودية سوف تسمح بأداء مناسك العمرة والدخول لمنطقة المسجد الحرام وزيارة الروضة الشريفة بشكل تدريجي، مع اتباع أعلى التدابير والإجراءات الاحترازية الوقائية.

وأضاف الوزير ان هذا القرار جاء من منطلق حر القيادة السياسية بالمملكة العربية السعودية لخدمة ضيوف الرحمن، وحرصًا على تسهيل إجراءات قدوم المسلمين من كافة أنحاء العالم لأداء مناسك العمر، والزيارة بشكل صحي وأمن والمحافظة على الصحة العامة.

تطبيق “اعتمرنا”

أعلنت وزارة الحج والعمرة بالمملكة العربية السعودية أن تنظيم دخول الأشخاص الراغبين في أداء مناسك العمرة والراغبين في الصلاة وكذلك الزوار سوف يتم عبر التطبيق الإلكتروني ” اعتمرنا” الذي تم تطويره بالتعاون مع الهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي “سدايا” حتى يمكن الأشخاص الراغبين في زيارة المدينة المنورة ومكة المكرمة لأداء مناسك العمرة والزيارة والصلاة في الحرمين الشريفين من تنظيم أوقات أدائهم المناسك، من خلال التخطيط المسبق لتلك الرحلة وحجز الخدمات الاختيارية الراغبين في الحصول علياه بكل سهولة ويسر بما يضمن تطبيق كافة التدابير والإجراءات الاحترازية الوقائية.

وأكدت وزارة الحج السعودية أن تطبيق “اعتمرنا” سوف يكون متاحًا للاستخدام عبر الأجهزة التكنولوجية الحديثة من تاريخ 27 سبتمبر الجاري 2020.

ويجدر هنا الإشارة إلى أن تأشيرات العمرة قد تم إيقافها بنهاية شهر فبراير السابق 2020، ما تم تعليق العمرة بالنسبة للمواطنين السعوديين والمقيمين على أراضي المملكة منذ شهر مارس السابق 2020 بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد “كوفيد 19”.

إقرأ غرفة السياحة تُجيب.. هل سيتم إلغاء عمرة رمضان بسبب كورونا؟